شريط الأخبار

في بيان صحفي

المفتي العام ينبه لخطورة استمرار المس بحرية العبادة في المسجد الإبراهيمي

11:29 - 13 تموز / مارس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نبه المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، رئيس مجلس الإفتاء الأعلى الشيخ محمد حسين، العالم والعرب والمسلمين بخاصة، إلى خطورة استمرار سياسة المس بحرية العبادة التي تنتهجها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين.

وأشار الشيخ حسين، في بيان صحفي، إلى إعلان سلطات الاحتلال مؤخراً عن قرار إغلاق المسجد الإبراهيمي أمام المصلين المسلمين لمدة يومين خلال الشهر القادم، بحجة الأعياد اليهودية، وذلك تواصلاً مع قرارات كثيرة نفذت فعلاً في الفترات السابقة.

وأضاف أن هذا الانتهاك لمقدسات المسلمين وحقهم في أداء عبادتهم فيها، يأتي متزامناً مع الحرب التي يشنها الاحتلال ومستوطنوه ضد الشعب الفلسطيني، ما يدل على مدى توافق السلطات الرسمية الإسرائيلية مع المستوطنين في انتهاك الحقوق المشروعة لشعبنا، والمس بمقدساته.

وبين الشيخ حسين أن الأديان السماوية تحرم المس بأماكن العبادة، وتؤكد على قدسيتها، مشددا على ضرورة التوقف عن ممارسة الإرهاب المنظم، ورافضاً المبررات التي تسوقها سلطات الاحتلال لسياساتها الاحتلالية المتغطرسة التي تتناقض مع قيم الشرائع السماوية والقوانين الدولية، وتخالف المواثيق التي تحمي حرية الوصول إلى أماكن العبادة.

انشر عبر