شريط الأخبار

صواريخ المقاومة أثبتت قدرتها وشلت جنوب الاحتلال بالكامل

01:30 - 11 حزيران / مارس 2012

صواريخ
صواريخ

غزة - فلسطين اليوم

أوجدت صواريخ المقاومة الفلسطينية بقطاع غزة , توازناً في الرعب وقلبت الموازين , حيث دفعت قوات الاحتلال الصهيوني  إلى إعلان حالة  الاستنفار القصوى في صفوف مواطنيها , وأرغمتهاعلى فتح الملاجئ وتعطيل الدراسة , وتوقيف العمل بمطار بن غريون لأول مرة خشية صواريخ المقاومة .

وقد عنونت صحيفة إسرائيل اليوم على صدر صفحتها بأن كاسحات غراد منعت أكثر من 200 ألف تلميذ من التوجه الي مدارسهم , خشية صورايخ المقاومة , وسط استمرارها في المزاعم ان القبة الحديدة استطاعت اعتراض 90% من صواريخ المقاومة, ليضع علامات استفهام حول تطابق ذلك ارقم من حالة الاستنفار والجاهزة في بلداتها الصهيونية.

استعدادات باتت واضحة من قبل الاحتلال ومدى قدرة الصواريخ على شل الحياة الإسرائيلية وظهر ذلك واضحاً عندما قال قائد اللواء الجنوبي في قيادة الجبهة الداخلية، العقيد دورون مور – يوسيف، أفاد بأنه تقرر بالتنسيق مع السلطات المحلية فتح كل الملاجيء العامة في بلدات الجنوب.

ومن جانبه أكد ناصر اللحام المحلل السياسي للشؤون الإسرائيلية, بأن الأمور في قطاع غزة تتجه للتهدئة وذلك وفقا لتصريحات عدد من قادة الاحتلال واستعدادهم للتهدئة في إي لحظة .

وأشار اللحام في تصريحات خاصة أن الاحتلال بوجه عام يكتفي بالاغتيال الناجح الذي قامت به في يوم الجمعة الماضية لكنه تفاجئ بالعدد الهائل من الصواريخ والتي انهالت على البلدات الصهيونية,  وقدرات المقاومة على قلب المعادلة و شل المرافق العامة بإسرائيل.

وقال اللحام ان قوات الاحتلال جراء صواريخ المقاومة التي أثبتت وجودها عطلت الدراسة وطلبت من مواطنيها إلتزام الملاجئ خشية من صواريخ المقاومة , مبينا ان الاحتلال في حالة تخبط وخاصة في تصريحات قادته التي تحدثت عن وجود سلطة في قطاع غزة ولابد لها ان تمنع المقاومة من إلقاء الصواريخ.

انشر عبر