شريط الأخبار

لأول مرة يسقط صاروخ في رهط

صواريخ المقاومة تحول سماء البلدات الصهيونية لساحة معركة مع القبة الفولاذية

01:25 - 11 حزيران / مارس 2012

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكرت وسائل الإعلام "الإسرائيلية"، أن صاروخاً تابع للقبة الفولاذية فَجَر صاروخاً من نوع "جراد" في سماء "أوفكيم"، حيث سقطت شظايا الصاروخين فوق حديقة لم يكن بداخلها أحد داخل المدينة حيث أن الجميع مختبئاً داخل الملاجئ.

كما ذكرت وسائل الإعلام، أن صفارات الإنذار لم تتوقف منذ صباح اليوم بسبب العدد الكبير من الصواريخ التي تطلقها فصائل المقاومة الفلسطينية من قطاع غزة نحو "إسرائيل"، حيث باتت الصواريخ تسقط هنا وهناك.

وأضافت الوسائل، أنه قبل دقائق سقط صاروخ في مدينة "بير توفيا" شرقي "أسدود" دون أن يوقع إصابات أو أضرار وصاروخ آخر سقط أيضاً قبل دقائق قرب مدينة رهط البدوية دون إصابات أو أضرار.

كما أشارت إلى أن صفارات الإنذار لم تتوقف لا في عسقلان ولا بئر السبع وأسدود  لحتى الساعة  وجميع "الإسرائيليين" منذ ساعات الصباح يلتزمون الملاجئ والغرف المحصنة الحياة مشلولة تماماً في الجنوب، وذلك على الرغم من الهجومات التي يقوم بها سلاح الجو "الإسرائيلي" ضد قطاع غزة.

انشر عبر