شريط الأخبار

شيخ الأزهر: الكيان الصهيوني لا يعيش بأمان إلاّ بشق الصف العربي

05:33 - 08 تموز / مارس 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

أكد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، أن الأمة الإسلامية مستهدفة، وكثير من الاتجاهات السائدة في الغرب تحاول أن تلعب على وتر الطائفية والمذهبية لتفرق كلمة المسلمين، ومن الجلي أن الكيان الصهيوني لا يمكن أن يعيش في أمان إلاّ في ظل الفرقة والتشرذم وشق الصف العربي الإسلامي.

جاء ذلك خلال استقبال الإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر، الدكتور محمد حسن تبرائيان مساعد الأمين العام للشئون الدولية وأمين الهيئة العلمية، بالجمهورية الإسلامية الإيرانية، واستعرضا مسيرة التفاهم بين المذاهب الإسلامية.

وتمنَّى الإمام الأكبر أن تتخلص مساعي الوحدة بين المسلمين من كل السلبيات التي تحول دون التفاهم بين المذاهب الإسلامية، وعلى رأس هذه السلبيات محاولة بعض المتعصبين من الطرفين الكيد للطرف الثاني، مما يعد عقبة حقيقية في مسيرة التفاهم والحوار.

وعقب الزيارة قام الوفد الإيراني يرافقه السفير الإيراني في القاهرة بجولة في مسجد الحسين.

انشر عبر