شريط الأخبار

الجامعة الأردنية تطبع بإحضار طبيب إسرائيلي .. والطلبة يطردونه

01:28 - 08 تموز / مارس 2012

وكالات - فلسطين اليوم

نفد مئات الطلاب في الجامعة الأردنية اليوم الخميس احتجاجاً واسعاً داخل الجامعة  امام مجمع بهجت التلهوني في مجمع القاعات الطبية رفضا لما أسموه "التطبيع مع الكيان الصهيوني" .

حيث شهدت الجامعة منذ الصباح احتجاجات طلابية في مجمع القاعات الطبية، رفضاً لمشاركة طبيب إسرائيلي في مؤتمر دولي تنظمه كلية الطب في الجامعة حول "الطب النفسي" بحسب شهود عيان.

وبحسب الحملة الوطنية من اجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" فان الدكتور الصهيوني Anholt, Gideon Emanuel هو محاضر في جامعة بن غوريون "الإسرائيلية" وليس كما تدعي الجامعة بأنه هولندي .

وطالبت  الحملة بمحاسبة ومساءلة عميد كلية الطب الدكتور عزمي محافظة ورئيس الجامعة بالوكالة الدكتور بشير الزعبي . ودعت نقابة الأطباء الأردنية إلى أخذ اجراءاتها بما يتناسب وقرارات هيئتها العامة التي تعاقب بالفصل كل من يقوم بالتطبيع مع الكيان الصهيوني.

واستطاع الطلبة باحتجاجهم الغاء المحاضرة، وقامت إدارة الجامعة "بتهريبه" من الأبواب الخلفية، بحسب صفحة "ذبحتونا" على الفيسبوك.

ونشرت "ذبحتونا" تقريراً عن الطبيب وتالياً نصه:

ذبحتونا تفند ادعاءات الجامعة الأردنية وتكشف فضيحة التطبيع فيها بالوثائق

الدكتور الصهيوني Anholt, Gideon Emanuel هو دكتور محاضر في جامعة بن غوريون “الإسرائيلية” وليس كما تدعي الجامعة أنه دكتور هولندي .

هذا المؤتمر تم إقامته برعاية رئيس الجامعة الأردنية بالوكالة الدكتور بشير الزعبي، وبالتعاون ما بين كلية الطب في الجامعة الأردنية وعدد من الجمعيات الأمريكية

كما نطالب اللجنة الوطنية لمجابهة التطبيع باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لكشف وتعرية كل من يحاول التطبيع مع الكيان الغاصب

على صعيد متصل، نجح طلبة الجامعة الذين هبوا بالمئات اليوم من كل الأطياف والقوى السياسية والحراكات الطلابية والعشائر في منع هذا الصهيوني من إلقاء محاضرته، وقامت إدارة الجامعة “بتهريبه” من الأبواب الخلفية خوفاً من غضب وفورة الطلبة.

تحية عظيمة لطبة جامعاتنا الأحرار

إنه درس لكل من تسول له نفسه .. التطبيع مع الكيان الصهيوني خط أحمر

رابط السيرة الذاتية لهذا الدكتور الصهيوني على موقع جامعة بن غوريون

انشر عبر