شريط الأخبار

الأسيرة هناء شلبي تخوض إضرابها لليوم ال21 على التوالي وجلسة استئناف ظهراً

08:58 - 07 تموز / مارس 2012

جنين - فلسطين اليوم

من المقرر أن تعقد اليوم الأربعاء, في محكمة عوفر الساعة الواحدة والنصف ظهراً جلسة استئناف لمحاكمة الأسيرة هناء شلبي وفق ما قدمته هيئة الدفاع عن الأسيرة الشلبي رفضاً للقرار الغير المنصف في المرة الماضية والتى تقرر على إثرها تخفيض مدة حكم الاعتقال الإداري لمدة 52 يوم فقط.

وتجدر الإشارة الى أن الأسيرة تواصل إضرابها عن الطعام لليوم 21 على التوالي , رفضاً للاعتقال الإداري والاهانات التي يتعرض لها الاسرى .

وكانت الأسيرة شلبي أكدت بالأمس خلال رسالة وصلت لمهجة القدس أنها ما زالت صابرة وصامدة ومصرة على إضرابها عن الطعام حتى إنهاء الاعتقال الإداري التعسفي بحقها.

وعبر رسالة خاصة ,ذكرت فيها أنها بمعنويات عالية رغم الضغوطات التي تتعرض لها من إدارة السجن التي تحاول بشتى الطرق فك إضرابها, وأوضحت أن ضابطة السجن قالت لها:" حتى الآن نعاملكِ باحترام" وهددتها بإنزالها إلى غرفة فيها طعام ولكنها رفضت ذلك, إلا أن السجانات أصروا وأنزلوها يوم الإثنين عند الأسيرات بغرفة فيها طعام, وأضافت أنها أصبحت تشعر بصعوبة في شرب الماء وإذا شربته يكون رغماً عنها كما رفضت أخذ السائل الملحي ونزل وزنها (10) كيلو.

وبخصوص وضعها الصحي قالت إنها تشعر بأوجاع شديدة وخاصةً بالليل, كما أنها تشعر بدوخة مستمرة عدة مرات باليوم.

ولفتت إلى أنه عندما نزلت إلى محكمة العدو في عوفر هددوها بأنه في حال تم تصويرها أو تحدثت مع الصحافة فسيتم وضع عقوبة عالية عليها, وأكدت أنه بعد إنتهاء المرافعة يوم الأربعاء 29/02/2012 وضعها جنود العدو الصهيوني في زنزانة درجة حرارتها كما وصفتها "كالثلاجة" وبقيت فيها حتى الساعة السادسة مساءاً أدى ذلك إلى زيادة معاناتها في ظل البرد القارص.

 ووجهت في رسالتها التي وصلت "مهجة القدس" شكرها لجميع من وقف ويقف معها في معركتها وقالت:" إن شاء الله يبقوا على هذا الدرب وهي صامدة صابرة متوكلة على الله وهي صابرة رغم كل الضغوطات".

انشر عبر