شريط الأخبار

الشخصيات المستقلة تدعو لوقف التراشق الإعلامي وتطبيق اتفاق الدوحة

10:22 - 06 كانون أول / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم


دعا تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات جميع الأطراف الفلسطينية بوقف التراشق الإعلامي عبر وسائل الإعلام المختلفة والعمل على تنفيذ وتطبيق اتفاقيات القاهرة والدوحة.

وأكد التجمع أن المواطن الفلسطيني أصبح يعتبر هذا التراشق عادة فلسطينية أنتجها الانقسام المؤسف ولا تخدم إلا أصحاب المصالح الحزبية، مما يصيب المواطنين الفلسطينيين بالإحباط واليأس لسماعهم ومشاهدتهم التصريحات التي تلقي اللوم على الآخر وتنسف جهود المصالحة الشعبية والمجتمعية.

وطالب تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة من أعضاء جميع اللجان التي تعمل على تنفيذ اتفاق المصالحة بضرورة تحريم التراشق الإعلامي بين أطراف الانقسام والعمل على مواصلة جهودها باتجاه دفع عجلة المصالحة.

وأشار إلى أن أبناء المعتقلين السياسيين وأصحاب الأراضي المجرفة وسكان البيوت المهدمة وإخواننا في القدس والطلاب الذين يعانون من انقطاع التيار الكهربائي لا ينتظرون تراشقا في وسائل الإعلام بين قادته، بل يريدون حلولا وتطبيقا واقعيا ملموسا لاتفاق المصالحة الوطنية بعد أن أصبح اليأس يسري بجانب الدم في عروق الفلسطينيين في جميع محافظات الوطن.

وجدد التجمع تأكيده على دعمه الكامل لما تم الاتفاق عليه بين رئيس السلطة محمود عباس وبين رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في القاهرة والدوحة للخروج من دوامة الانقسام الفلسطيني والذي يصر البعض على جعله انقسام ابدي يغذي مصالحه الفردية على حساب مصلحة الوطن الفلسطيني.

وطالب تجمع الشخصيات المستقلة وسائل الإعلام المحلية بممارسة دورها الوطني والتركيز على أضرار الانقسام وتأثيره على المجتمع الفلسطيني، مؤكدا أن التركيز على معاناة الشباب الفلسطيني والمرضى والجرحى وأبناء المعتقلين السياسيين بفعل الانقسام يعتبر أهم من العمل على جعل المصالحة الفلسطينية كالكرة التي يسددها الفريقان تجاه بعضهما على حساب معاناة أبناء شعبنا.

انشر عبر