شريط الأخبار

نتيجة تفاقم أزمة الكهرباء

مرضى غزة يطالبون بالإسراع في إمداد القطاع بالوقود

12:16 - 06 كانون أول / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم


طالب مرضى قطاع غزة اليوم الأربعاء، بالإسراع في توريد احتياجات القطاع من الوقود لتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة، بناءً على الاتفاق الذي أُبرم مع الحكومة المصرية.

وجدد المرضى خلال اعتصام أقيم أمام مقر السفارة المصرية بغزة مناشدتهم العاجلة للأخوة في جمهورية مصر العربية الشقيقة برئاسة المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الأعلى , و د.محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المصري للاستمرار في مساندة الشعب الفلسطيني والعمل على إنهاء ملف أزمة انقطاع التيار الكهربائي الخانقة والتي تدخل مرحلة حرجة يوماً بعد يوم وسرعة تزويد القطاع باحتياجاته من السولار اللازم لتشغيل محطة الكهرباء الوحيدة فيه.

كما طالب المرضى، القيادة المصرية بضرورة انجاز مشروع ربط كهرباء غزة بالشبكة الإقليمية لجمهورية مصر العربية والذي سيرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني وسيكون له الأثر الايجابي الكبير على كافة مناحي الحياة اليومية في قطاع غزة وسيُشكل رافعة حقيقية في إنقاذ الوضع الصحي المتفاقم نتيجة نقص الوقود .

وثمنت وزارة الصحة بغزة، لمصر الشقيقة جهودها، مباركةً الخطوات التي تم الاتفاق عليها لإنهاء الأزمة, مطالبةً في الوقت ذاته إلى الإسراع في توريد احتياجات القطاع من الوقود لتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة.

وشددت الوزارة، على أن الوضع الصحي لا يحتمل أياماً أخرى من الأزمة فالقطاع الصحي تأثر تأثيراً مباشراً بما يشكل ذلك من خطر على أقسام الحضانة وفيها أكثر من مائة طفل (100) وكذلك أقسام العناية المركزة والتي يعالج فيها أكثر من ستين مريضاً (60) وأقسام الكلى والتي تقدم الخدمة لأكثر من أربعمائة وأربعة مريض (404)، وكذلك أقسام العمليات التي سنضطر لوقف الخدمة فيها وتأجيل غالب هذه العمليات آملين أن لا نصل للعجز عن إجراء العمليات الطارئة ، أن استمر هذا الأمر لا قدر لله.

كما طالبت الوزارة، الجهات المسئولة مثل منظمة الصحة العالمية والصليب الأحمر ومنظمة اليونسكو وكذلك هيئات الإغاثة بكافة مستوياتها للتدخل السريع لوقف هذا التدهور الحاد والذي سيتحمل الجميع مسئوليته.

انشر عبر