شريط الأخبار

واعد: سياسة الاعتقال الإداري ستندثر قريباً

07:25 - 05 تموز / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

رحبت جمعية واعد للأسرى والمحريين في قطاع غزة, بالفعاليات التضامنية الداعمة للأسرى الفلسطينيين على مستوى العالم, خاصةً قضية الأسيرة هناء الشلبي التي تدخل يومها الثامن عشر للإضراب عن الطعام.

وقال عبد الله قنديل المتحدث باسم الجمعية –في تصريح متلفز- مساء الإثنين, إن الفعاليات تأتي في سياق الجهود الدولية لتفعيل قضية الأسرى على الصعيد العربي والإسلامي في أنحاء العالم.

وأضاف أنه في حال انتصرت الأسيرة الشلبي في إضرابها, على غرار الشيخ خضر عدنان الذي استمر في اعتصامه لأكثر من شهرين, فإن سياسية الاعتقال الإداري التي تتبعها إدارة السجون "ستندثر".

وعبّر قنديل عن سعادته إزاء تخفيف الحكم الإداري عن الشلبي من ستة أشهر إلى أربع؛ لما يمثله من تراجع لتحدي إدارة السجون (الإسرائيلية) أمام صمود الأسرى, معتبراً أن الخلاف ليس على مدة الحكم, إنما على سياسة الاعتقال نفسها.

وطالب القائمين على الفعاليات حول العالم, بالتحرك الواسع ضد سياسية الاعتقال الإداري, لتحرير الأسرى من السجون (الإسرائيلية), إلى جانب الاستمرار بمزيد من الوقفات التضامنية.

يذكر أن مجموعة من الفعاليات التضامنية انطلقت صباح الاثنين, في أماكن مختلفة حول العالم تضامناً مع قضية الأسيرة الشلبي, مطالبةً بضرورة إنهاء سياسية الاعتقال الإداري.

انشر عبر