شريط الأخبار

"إسرائيل" تطور قنبلة قادرة على اختراق متر من الإسمنت المسلح

02:21 - 05 تموز / مارس 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

أفادت التقارير الإسرائيلية أن الصناعيات العسكرية قامت في الشهور الأخيرة بزيادة مدى اختراق القنبلة الموجهة التي تطلق من الطائرات القتالية، المسماة "أم بي آر 500"، بحيث تستطيع اختراق 4 جدران من الإسمنت المسلح، والانفجار بعد اختراق نحو 100 سنتمتر من الإسمنت.

وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن قدرة القنبلة على القتل ودقتها تتيح إحداث دمار وأضرار بقطر 2-3 أمتار من موقع انفجار الرأس القتالي، خلافا للقنابل الأخرى التي تزرع الدمار في قطر يصل إلى عشرات الأمتار، وبذلك بسبب وضع الشظايا في الجزء الخلفي من القنبلة.

وعرضت التقارير شريطا مصورا يظهر التجارب التي تم إجراؤها على القنبلة، وبضمن ذلك اختراق أربع جدران من الإسمنت المسلح.

وأشارت إلى أن هذه القنبلة (أم بي آر 500) تزود بها الطائرات القتالية التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي، وتصل زنتها إلى 250 كيلوغراما. كما أشارت إلى أن القنبلة لا تنكسر لدى اختراقها الإسمنت المسلح خلافا للقنابل الأخرى، ما أنها أثبتت نجاعتها في ضرب مخازن السلاح في داخل الخنادق، ولا تقل فتكا لدى استهداف بشر ف يغرفة معينة داخل مبنى.

وأضافت أن وزنها الصغير نسبيا يتيح استخدامها لعدة أهداف في غارة واحدة، الأمر الذي يرفع من نجاعة عملية الهجوم، كما أنه بالإمكان ملاءمتها لأجهزة التوجيه القائمة باتجاه الأهداف الأرضية.

وتابعت أن هذه القنبلة قد تم تطويرها من قبل الصناعات العسكرية لتنفيذ عمليات سلاح الجو التي يطلب منها الانخراط في المعارك البرية.

انشر عبر