شريط الأخبار

لا تمثل المجموع الصحفي

كتلة الصحفي تطالب الاتحادات الدولية والعربية بعدم الاعتراف بانتخابات نقابة الصحفيين

12:45 - 05 آب / مارس 2012

جانب من المؤتمر الصحفي
جانب من المؤتمر الصحفي

غزة - فلسطين اليوم

حملت كتلة الصحفي الفلسطيني المسؤولية الكاملة عن إفشال مبادرة شبكة المنظمات الأهلية لإنهاء أزمة نقابة الصحفيين الفلسطينيين، بعد رفضها التوقيع على الاتفاق النهائي للمبادرة، ما يعني إدخال النقابة في متاهة جديدة من الانقسام والتشرذم ونسفا لكل جهود المصالحة ولم الشمل الصحفي الداخلي.

وطالبت الكتلة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه, شبكة المنظمات الأهلية باعتبارها الجهة التي قادت الوساطة ورعت الحوار، بضرورة اتخاذ موقف واضح وصريح عبر تحميل مسؤولية إفشال الاتفاق بشكل لا يقبل أي لبس أو تأويل، للطرف الذي تراجع عن التوقيع في اللحظات الأخيرة.

وأوضحت الكتلة, أنها لم تتردد لحظة واحدة في بسط يدها للحوار من أجل الوصول لحل جذري لأزمة نقابة الصحفيين الفلسطينيين المستفحلة منذ سنوات طويلة، فكانت أول من رحّب بكل المبادرات لحل أزمة النقابة.

وأعلنت الكتلة رفضها الكامل ومعنا جموع الصحفيين الفلسطينيين الغيورين على نقابتهم لتكرار مهزلة انتخابات 2010، والتي تقوم حركة فتح بالتحضير لها في التاسع والعاشر من مارس الجاري، زعماً زوراً وبهتاناً أنها انتخابات لنقابة الصحفيين الفلسطينيين.

واعتبرت, هذه المسرحية الجديدة فاقدة للشرعية والقانونية، والتفافاً على مطالب المجموع الصحفي المشروعة بإصلاح النقابة وفق أسس مهنية ونقابية واضحة قبيل التوجه لانتخابات تتوفر لها الضمانات الحقيقية، التي تكفل نزاهتها وشفافيتها بما يفضي لتجسيد إرادة الصحفيين الحقيقية من خلال نتائجها.

كما طالبت الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب وسائر النقابات الصحفية العربية والأجنبية بعدم التعاطي مع الانتخابات التي يعتزم مغتصبو النقابة إجراءها بعد أيام، وعدم الاعتراف والإقرار بشرعية ما تفرزه تلك المهزلة من نتائج باعتبار أن ما بني على باطل فهو باطل، فضلاً عن كونها لا تمثل المجموع الصحفي الفلسطيني.

انشر عبر