شريط الأخبار

السفير المصري : الوقود المصري خلال أيام إلى غزة ولا خلاف في هذا الصدد

12:34 - 05 حزيران / مارس 2012

فلسطين اليوم - وكالات

قال سفير مصر لدى السلطة الوطنية الفلسطينية ياسر عثمان اليوم الاثنين إنه سيتم خلال أيام قليلة إدخال الوقود المصري إلى قطاع غزة بشكل شرعي لتشغيل محطة كهرباء القطاع، نافيا وجود خلاف في هذا الصدد لكن هناك مشاورات فنيه تتم ومصر تدرك أزمات القطاع وتسعى لحلها.

وأضاف السفير عثمان فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن مشاورات فنية تجرى حاليا بين مسئولين مصريين وسلطة الطاقة في جو من التفاهم حول طريقة إدخال الوقود للقطاع بشكل قانوني، لافتا إلى أن الوقود سيباع بسعر لا يشكل أعباء على مواطني قطاع غزة ويراعى البعد الإنساني.

وأكد عثمان أن قرار مصر بإنهاء أزمة الكهرباء في قطاع غزة وإنهاء الأزمة الإنسانية لقطاع استراتيجى،مشيرا إلى عدة خطوات متلاحقة لحل هذه الأزمة منها ربط شبكة كهرباء غزة بشبكة الربط الثمانى العربية.

وزادت مصر الجهد الكهربائي المقدم لقطاع غزة(خمس محافظات تضم 8ر1 مليون نسمة) قبل أسبوعين من 17 ميجا وات إلى 22 ميجاوات.

ودخل قطاع غزة أسبوعه الثالث على التوالي وسط توقف تام لمحطة الكهرباء الوحيدة في القطاع لشح الوقود اللازم لتشغيلها.

وتحتاج محطة توليد الكهرباء في غزة إلى أكثر من 400 ألف لتر من الوقود يوميا حتى تولد نحو 80 ميجاوات، أما الاحتياجات الأخرى في القطاع فتبلغ 100 ألف لتر يوميا من البنزين والسولار والمازوت.

ويعيش سكان قطاع غزة حاليا في ظل انقطاع الكهرباء يستمر 16 ساعة يوميا، ويحصلون على الكهرباء لـ6 ساعات فقط بالتناوب بين الأحياء.

يذكر أن خيمة الاعتصام التى إقامتها حركة حماس أمام مقر السفارة المصرية قبل يومين بوسط مدينة غزة ما زالت قائمة.

انشر عبر