شريط الأخبار

خطيب التحرير: سأقتل مبارك لو حصل على براءة

02:47 - 02 حزيران / مارس 2012

خطبة الجمعة في ميدان التحرير بالقاهرة
خطبة الجمعة في ميدان التحرير بالقاهرة

القاهرة - فلسطين اليوم

قال الشيخ جمعة محمد خلال خطبته اليوم الجمعة بميدان التحرير, إنه سيقتل الرئيس المخلوع حسنى مبارك بيده في حال حصل الأخير على حكم بالبراءة.

وأضاف جمعة, أن أمريكا دللت في الأحداث الأخيرة أنها قادرة على التحكم والسيطرة على شئون مصر الداخلية.

وتعجب بسؤاله: "أين ذهب الأمريكان المتهمون في قضية التمويل الأجنبي؟!".
وتابع، أن البعض من نواب البرلمان قد فضلوا الكراسي على مصالح الشعب المصري مُتهمهم بأنهم يخربون مصر من تحت "المنضضة", بقولهم إن الفريق سامي عنان هو الذي سيحكم مصر الفترة القادمة.

وقال: "إن مصر لن يحكمها طاغية أو ديكتاتور آخر ولن نسمح لأي عميل لدولة أجنبية أن يحكم مصر", مُشيراً إلى أن الأيام القادمة خطيرة وان مصر في حاجة إلى رجال ليؤمنوها, ولذلك فإن الثوار لن ينقطعوا عن الميدان لأن التواجد في التحرير يُرهب المجلس العسكري وكل من يتربصون بمصر.

ووجه رسالة للعسكري بالقول: "يا من جئتم في وقت كنا في حاجة ملحة إليكم فيه لقد غدرتم بنا ولن تصدقوا في وعودكم بتسليم السلطة", مُتهمهم بافتعال فتنة بورسعيد بواسطة وزارة الداخلية.

واستكمل مُشبهاً محاكمة مبارك وأعوانه بـ"المسرحية الهزلية", انه لابد من حبس سوزان مُبارك التي وصفها بـ"الأفعى.

فقال: "لابد من حبس الأفعى التي لولا حريتها لما حدثت فتنة الوزراء ولا بورسعيد", مُشيراً إلى أنه لو تمت تبرئة مبارك سيقتله هو بيده.

وعلى جانب آخر اتهم جمعة المستشار عبد المجيد محمود بالعمالة قائلاً: "عبد المجيد محمود العميل الأوحد والمخلص للنظام السابق لأنه لم يعترض في جلسات محاكمة المخلوع هو أو النيابة العامة على بقائه في المركز الطبي العالمي ولم يطلب نقله للسجن".

واختتم خطبته موجهاً رسالة شكر ساخرة للمجلس العسكري فحواها الآتي: "إحنا متشكرين يا مجلس انكوا فضحتوا نفسكم عالمياً وأثبتوا إنكوا عملاء أمريكا بعد نقل متهمي قضية التمويل بطائرة عسكرية".

انشر عبر