شريط الأخبار

أمين مقبول: اتصالات مع قيادات بـ "حماس" لاحتواء التوترات الأخيرة

04:04 - 29 كانون أول / فبراير 2012

غزة - فلسطين اليوم


كشف قيادي في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" اليوم الأربعاء، عن اتصالات تجرى حاليا بين حركته وقيادات من حركة "حماس" لاحتواء التوترات الأخيرة وتذليل العقبات أمام ملف المصالحة الفلسطينية، سعياً لتشكيل حكومة الكفاءات الفلسطينية لإنهاء الانقسام بين الضفة والقطاع.

وأوضح أمين مقبول أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" أن الاتصالات تجرى حاليا على أعلى المستويات بين قيادات الحركتين، مؤكدا أن حركته تسعى بشكل جاد لحل الإشكالات الأخيرة وتجرى اتصالات أيضا مع كافة الفصائل للوصول إلى التفاهم يرضى الشارع الفلسطيني.

وشهدت الأيام الماضية التي تلت اجتماعات الفصائل بالقاهرة الأسبوع قبل الماضي تراشقات إعلامية عنيفة بين حركتي حماس وفتح وحملت كل منهما مسئولية فشل التوصل إلى حكومة الكفاءات المقبلة.

وحول إمكانية إجراء الانتخابات التشريعية الفلسطينية المقبلة في موعدها المقرر في مايو المقبل، رهن قيادي فتح أمين مقبول ذلك بتحديث سجل الناخبين في قطاع غزة (خمس محافظات تضم 1.8مليون نسمة)، مؤكدا أنه حتى الآن لم يتم إدخال أي تحديث عليه وأيضا ضرورة السماح بعمل لجان الانتخابات الفرعية بالقطاع وإعادة فتح المقرات الانتخابية المغلقة بالقطاع.

وأضاف "إن ذلك أمرا هام لتنفيذ العملية الانتخابية في موعدها المتفق عليه وحتى ترفع لجنة الانتخابات تقريرها إلى الرئيس محمود عباس بأنها أكملت جاهزيتها لإجراء الانتخابات، ليصدر مرسوما رئاسيا بالدعوة للانتخابات".

وحول مدى جاهزية السجل الانتخابي في الضفة الغربية المحتلة، قال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أن سجل الضفة الانتخابي محدث ويحتاج إلى تحديث بسيط، مجددا قوله بأن الأمر يتعلق في الأساس بتحديث السجل الانتخابي لقطاع غزة.

وقال مصدر مسئول في اللجنة العليا للانتخابات بغزة إن اللجنة حتى لم تتلق حتى الآن أي موافقة من حكومة حماس بغزة لفتح مراكز تسجيل الناخبين رغم الوعود التي قطعتها غزة بفتح هذه المراكز، مؤكدا على جاهزية لجنته للعمل بكفاءة في حال السماح حكومة غزة على فتح مراكز تسجيل الناخبين.

انشر عبر