شريط الأخبار

حلس يدعو الوسيط المصري في صفقة التبادل لإنقاذ حياة الأسيرة شلبي

11:51 - 29 تموز / فبراير 2012

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

دعا مسؤول ملف العمل النسائي في حركة الجهاد الإسلامي، الأستاذ وليد حلس أبو يحيى الوسيط المصري في صفقة وفاء الأحرار إلى التدخل السريع من أجل إنقاذ حياة الأسيرة هناء الشلبي، و التي تخوض إضرابا عن الطعام منذ أسبوعين

و أوضح حلس في حديث لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية بأن الأسيرة الشلبي هي واحدة من المفرج عنهم في صفقة التبادل التي رعتها مصر، لذلك يجب التدخل العاجل من أجل منع أي خطر تتعرض له حياتها، و عدم الانتظار أكثر كما جرى مع الأسير خضر عدنان، محذراً من أن الاحتلال بات يهدد المحررين بإعادة الاعتقال واحدا واحدا، و هو ينفذ تهديداته بعد أن بلغ عدد المعتقلين منهم 9 أسرى، و على مصر التدخل لإلزام "اسرائيل" بالالتزام باتفاق الصفقة

و أعلن حلس في سياق حديثه عن إطلاق حملة "العزة و الكرامة" و ذلك في إطار الوفاء و الواجب للأخوات الأسيرات في سجون الاحتلال و على رأسهن الأخت الشلبي التي تقود معركة الأمعاء الخاوية رفضا للقوانين الصهيونية الجائرة، مشيراً إلى أن الحملة ستتضمن عدة فعاليات تضامنية معها حتى يتم إطلاق سراحها

و طالب حلس المجتمع الفلسطيني بهبة جماهيرية أقوى من التي نراها الآن، و القيام بالفعاليات التضامنية مع الأخت الشلبي كحد أدنى للوقوف بجانب الأسيرات في ظل تقاعس المجتمع الدولي تجاه قضية أسرانا البواسل

و دعا لمواجهة الاحتلال بكل الوسائل الممكنة في نقاط الاحتكاك معه، حتى يتم ارباكه و يخضع لمطالبها العادلة تحقيق مطالبها العادلة

و حول ما تتعرض له المدينة المقدسة من اعتداءات صهيونية مستمرة، أكد حلس بأن القدس و الأقصى يتعرضان الى ابشع صورة للتهويد منذ عام 76،حيث يتم طمس الهوية الإسلامية من قبل الاحتلال و المستوطنين تحت حراسة جنود الاحتلال

و دعا شعوب الربيع العربي لتخصيص ايام للتضامن مع القدس و الأسرى، و عدم الانتظار حتى يهدم المسجد الأقصى و يقام على انقاضه "الهيكل المزعوم"

و انتقد حلس الجولات الماراثونية التي تقوم بها الفصائل الفلسطينية بوساطات من هنا و هناك من أجل المصالحة، متجاهلين قضايا مصيرية و مهمة تهمنا كفلسطينيين، في حين يتفرد العدو في تنفيذ مخططاته و مشاريعه التصفوية و التهويدية لمدينة القدس، بالإضافة إلى  زج المزيد من المعتقلين في المعتقلات

انشر عبر