شريط الأخبار

دعوات سعودية لإدراج قضية القدس بالمناهج الدراسية

01:47 - 28 كانون أول / فبراير 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة


دعا عضو مجلس الشورى السعودي سلطان المصيبيح لإدراج قضية القدس في المناهج الدراسية.

وقال في تصريحات صحفية: يجب أن تكون قضية القدس بتاريخها وجغرافيتها ومعالمها وبالواجب تجاهها، جزءا من المناهج الدراسية العربية والإسلامية، ويجب أن يكون هناك نوع من حالة التواصل مع مدينة القدس وأهلها.

وأضاف المصيبيح عقب مشاركته في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي للدفاع عن القدس بالدوحة، أن الاحتلال الصهيوني يسارع الزمن لفرض واقع جديد من خلال محاولاته العدوانية الاستفزازية المتواصلة.

وقال إن 'ما يميز الاقتحامات اليهودية الأخيرة للمسجد الأقصى هو ضلوع قادة الاحتلال فيها؛ حيث إنه في السابق اقتصرت الاقتحامات على الجماعات اليمينية المتطرفة، لكن في الآونة الأخيرة لوحظ مشاركة وجوه سياسية صهيونية من الحزب الحاكم في هذه الاقتحامات، بهدف السيطرة على المسجد الأقصى'.

ودعا المصيبيح مؤتمر القدس إلى تقديم الدعم السياسي والدبلوماسي والمالي للقدس وللمؤسسات المقدسية، حتى تستطيع القيام بواجبها في مواجهة عمليات الاستيطان والتهويد التي تتعرض لها مدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى.

وأشار إلى أن القدس تعاني من حالة قطيعة مع المحيط العربي والإسلامي، حيث 'لا يكفي أن يكون هناك تعاطف، بل يجب أن يكون هناك تواصل'.

وأكد المصيبيح أن الاحتلال يهدف إلى حرمان القدس من أداء دورها التاريخي والديني، ويريد أن يلغي تميزها كمركز حضاري، وأن قضية القدس هي قضية كل عربي وكل مسلم وكل مسيحي.

انشر عبر