شريط الأخبار

خلال اعتصام برام الله

بالصور..دعوات للتضامن مع الأسيرة الشلبي و الأسرى الإداريين

01:19 - 28 تموز / فبراير 2012

رام الله - فلسطين اليوم

دعا مشاركون في اعتصام تضامني نظم اليوم الثلاثاء أمام الصليب الأحمر الدولي إلى أكبر حملة تضامن ومؤازرة مع الأسيرة هناء شلبي و التي تدخل يومها 13 في الإضراب المفتوح عن الطعام احتجاجا على الاعتقال الإداري.

وقال الناشط الحقوقي من مؤسسة الضمير لرعاية الأسرى أن الأسيرة و بعد 13 يوما على الإضراب، و بالرغم من كافة الضغوطات التي مورست عليها الا أنها لا تزال صامدة و تصر على عدم فك إضرابها.

وتابع كراجة:" لن نصبر حتى تمر 66 يوماً على إضراب هناء للتحرك مثلما حدث مع الأسير خضر عدنان، و سنعلن سلسلة فعاليات متواصلة لنصره الأسيرة الشلبي و دعمها".

وقال كراجه، أنه في حين رضى السرى الأحرار أمثال خضر عدنان و هناء الشلبي أن يكونوا رأس حربة في وجه السجان، لا بد أن نكون نحن مساندين لهم و ليس مطلوبا منا أكثر من ذلك.

ودعا كراجه بعثة الصليب الأحمر الدولي أن لا تستمر في الوقوف وقفة المساند للاحتلال في ممارساته ضد الأسرى، و خاصة أنه و بعد 13 يوما على إضراب الأسيرة الشلبي لم يزرها طبيب الصليب حتى الآن، مطالبا الصليب الأحمر بعدم الوقوف موقف الحياد.

وشدد كراجة على أن الأسير الشيخ خضر عدنان استطاع خلال 66 يوما على إضرابه خدمة قضية الأسرى و فضح ممارسات الاحتلال دوليا كما لم تستطيع الحركة الأسيرة طوال 45 يوما.

من جانبه قال أيمن شومان من الهيئة العليا للتضمن مع الأسرى أن الفعاليات التضامنية مع الأسيرة الشلبي لن تتوقف، و أن زيارة سيقوم بها ممثلو فعاليات مؤسسات الأسرى إلى خيم الاعتصام في منزل الأسيرة في برقين القريبة من جنين.

وقال شومان أنه سيتم إعلان يوم غد عن سلسلة فعاليات لمدة أسبوع مع الأسيرة الشلبي وجميع الأسرى الإداريين، و الذين سيقاطعوا كافة المحاكم العسكرية الإسرائيلية.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت الأسيرة الشلبي في 16 من الشهر الجاري بعد الإفراج عنها ضمن الشق الأول من صفقة تبادل الأسرى مع الجندي المختطف جلعاد شاليط، وحولت إلى الاعتقال الإداري في حينه، أعلنت مباشرة بعدها الإضراب المفتوح عن الطعام.

انشر عبر