شريط الأخبار

المصري يدعو المعتقلين السياسيين في سجون السلطة للإضراب عن الطعام

04:17 - 27 حزيران / فبراير 2012

مشير المصري الناطق الإعلامي باسم كتلة التغير والإصلاح
مشير المصري الناطق الإعلامي باسم كتلة التغير والإصلاح

غزة - فلسطين اليوم

دعا النائب مشير المصري الناطق الإعلامي لكتلة التغيير والإصلاح البرلمانية المعتقلين السياسيين في سجون السلطة لاتخاذ سياسية الإضراب المفتوح عن الطعام استراتيجييه للإفراج عنهم، في ظل استمرار إضراب أربعة معتقلين سياسيين عند الطعام في سجون السلطة لعدة أيام.

وحمل المصري في تصريح صحفي اليوم الاثنين, سلطة رام الله المسئولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين عن الطعام في سجونها، مطالبها بالكف عن العبث الوطني والإفراج عن كل الأسرى في سجونها تهيئةً لأجواء ومناخات المصالحة الفلسطينية.

وأكد المصري أن استمرار الاعتقال السياسي في الضفة الغربية يدلل على مدى خطورة التنسيق الأمني ومدى التبادل والتقاسم الوظيفي بين سلطة رام الله والاحتلال الصهيوني، مستغربا من مواقف حركة فتح السياسية والتصريحات الإعلامية المتناقضة كليا مع القرار الأمني والتعامل الميداني الذي ما زال يضع حركة حماس في دائرة الحظر.

وطالب المصري حركة فتح بتحمل المسئولية الوطنية من خلال العمل على وحدة الموقف الفلسطينية لمواجهة المخططات الصهيونية التي تمارس ضد المسجد الأقصى والقدس وأمام معركة الأسرى بدلا من الدخول بهذه المهاترات.

وشدد المصري أن الاعتقال السياسي وتغييب المجاهدين وتعذيبهم في السجون ترك يد المقاومة خالية دون أن تضع حد للعقلية الصهيونية أمام جرائمها وهي التي دفعت هؤلاء المعتقلين للإضراب عن الطعام في سجون السلطة.

 

انشر عبر