شريط الأخبار

الأشغال الشاقة لمدانين بالقتل العمد في قضيتين بالخليل

10:47 - 27 تشرين أول / فبراير 2012

نابلس - فلسطين اليوم

حكمت محكمة بداية الخليل على متهمين بالسجن مع الأشغال الشاقة، بعد إدانتهما بالقتل العمد في قضيتين منفصلتين.

وأوضح بيان صدر عن مكتب النائب العام اليوم الإثنين، أن محكمة بداية الخليل أدانت متهما بقتل زوجته بتهمة القتل القصد وفق المادة 326 من قانون العقوبات النافذ، وقررت وضعه بالأشغال الشاقة لمدة سبع سنوات ونصف، بعد النظر بالأسباب التخفيفية وإسقاط الحق الشخصي، بدل الأشغال الشاقة لمدة 15 عاماً.

وجاء في البيان أنه بتاريخ 10/1/2010 وبينما كان المتهم مع زوجته الثانية التي تزوجها قبل سنة من الحادث، في منزل زوج شقيقته بمنطقة بئر الحمص من أراضي الخليل، وبعد خروج صاحب المنزل إلى عمله ليلاً، بقي المتهم وزوجته وشقيقته وأبناؤه الصغار في المنزل.

وأضاف أن شقيقة المتهم ذهبت في حوالي الساعة الحادية عشر ليلاً للنوم مع أولادها ليبقى المتهم وزوجته المغدورة في ذات المنزل، وفي حوالي الساعة الثانية والنصف فجراً صعدت المغدورة الى سطح العمارة وتبعها المتهم، وقام بمداعبتها ليسهل سيطرته عليها ويضعف مقاومتها الى أن اقتربت من حاشية السطح، ليقوم بعد ذلك بدفعها عن السطح الذي يرتفع عن الأرض 12 متراً، الأمر الذي أدى الى وفاتها على الفور.

وفي قضية أخرى، قررت المحكمة وضع المدان بالأشغال الشاقة المؤقتة لمدة ثماني سنوات بعد إدانته بتهمة القتل القصد، وذلك بعد النظر بالأسباب التخفيفية، حيث إن المدان أب لثلاثة أطفال، بدل الأشغال الشاقة لمدة 15 عاماً.

وفي تفاصيل الجريمة، أوضح البيان أنه في صباح يوم 20/10/2010 وأثناء وجود المغدور أمام البناية التي يقع فيها منزل المتهم والواقع في منطقة الشعابة بالخليل، أقدم المتهم على التهجم على المغدور وطعنه بواسطة خنجر في الجزء العلوي من جسمه طعنتين، وذلك على خلفية مشاكل ونزاعات شخصية.

وأضاف البيان أن المغدور قاد سيارته وغادر المكان، إلا أنه وعلى بعد مسافة 100 متر من منزل المتهم ونتيجة الإصابات فارق الحياة، حيث انحرفت سيارته الى جانب الطريق وتوقفت بسبب وفاته.

وعلى ضوء ما قدمته النيابة العامة من أدلة وبينات.

ومثّل النيابة العامة عن هاتين الجريمتين وكيل النيابة إبراهيم حمودة الذي قدم لهيئة المحكمة البينات والأدلة التي تدين ما أقدم عليه المدانان من جريمتي قتل.

ـــ

انشر عبر