شريط الأخبار

حمدونة:الأسيرة الشلبي ترفض الحكم الإداري وإعادة اعتقال الأسرى المحررين

09:30 - 27 كانون أول / فبراير 2012

غزة - فلسطين اليوم


دعا الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية وسائل الإعلام والمؤسسات والقوى الوطنية والإسلامية والشباب ودوائر العمل النسائى وطلاب الجامعات والجماهير " الفلسطينية والعربية والإسلامية والدولية " للمشاركة في كل الفعاليات المساندة  للأسيرة هناء الشلبي في إضرابها المفتوح عن الطعام لليوم الثاني عشر على التوالي.

وأكد حمدونة على مطلب الأسيرة الشلبي بالحرية ورفض الحكم الإداري، ورفض سياسة اعتقال الأسرى والأسيرات المحررات ضمن صفقة التبادل لما يشكل هذا الموضوع من مس بمضمون الصفقة التي أكدت من خلال الوساطة بعدم التعرض للمحررين.

وطالب حمدونة بأوسع حملة تضامن حتى إنهاء إضرابها بنصر والعمل على المستوى " القانوني والإعلامى والجماهيري، مطالباً الصليب الأحمر الدولي والمنظمات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي للقيام بأدوارهم المنوطة بهم في إنقاذ الأسيرة الشلبي ، ولتطبيق الاتفاقيات الخاصة بالمعتقلين للحفاظ على أرواحهم وكرامتهم ، والضغط على الاحتلال وانصياعه للالتزامات وفق القانون الدولي الإنساني.

جدير بالذكر أن الأسيرة الشلبي (30عاماً) دخلت يومها الثاني عشر من الإضراب المفتوح عن الطعام الذي أعلنته منذ لحظة إعادة اعتقالها فجر يوم الخميس الموافق 16/02/2012 بعد أن حكم عليها بالاعتقال لمدة ستة شهور إدارياً وأودعت سجن هشارون.

انشر عبر