شريط الأخبار

باحث : قذائف "إسرائيل" الفسفورية أحدثت تشوهات بأطفال غزة

07:56 - 26 حزيران / فبراير 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أكد نضال نوح الباحث الفلسطيني بقسم الجيولوجيا بجامعة الأزهر بقطاع غزة بفلسطين أن "الحرب التي شنها العدو الإسرائيلي علي القطاع عام 2009، والتي أطلق فيها حوالي 3500 قذيفة من الفسفور الأبيض، أدت إلى تشوهات للأطفال خاصة مواليد شهري أغسطس وسبتمبر من العام الماضي 2010".

جاءت هذه التصريحات في افتتاح فعاليات المؤتمر الدولي الأول للدراسات البيئية بجامعة جنوب الوادي بقنا، وأضاف نضال في بحثه العلمي الذي كان بعنوان "الفسفور الأبيض وتأثيره علي الإنسان والبيئة الفلسطينية أثناء ومابعد حرب غزة" إن الحرب دمرت أكثر من 17% من الأراضي الزراعية الفلسطينية، وأدت إلي تبوير حوالي 5% من الأراضي الزراعية، لافتا إن المياة الجوفية تم تلويثها جراء قذائف الفسفور الأبيض التي كانت تطلقها "إسرائيل" على القطاع "بلا رحمة".

وأكد الباحث الفلسطيني أن العينات التي تم الحصول عليها من أكثر من 30% من كافة المناطق الفلسطينية السكنية منها والزراعية ممن تعرضوا لقذائف الفسفور الأبيض أثبتت إن الفسفور مدمر ويشابه الأسلحة الأكثر فتكا بالإنسان، لافتا إن تأثيرات هذه الحرب مازال الفلسطيني يجنى آثارها المدمرة في الوقت الحالي ومستمر في المستقبل أيضاً.

كان مؤتمر الدراسات البيئية الأول الذي انعقد اليوم بجامعة جنوب الوادي بقنا شهد الكثير من الأبحاث البيئية المهمة والتي ألقاها باحثون أكاديميون من العراق وليبيا وفلسطين والسودان، بجانب الأكاديميين المصريين الذين تحدثوا عن البيئة المصرية

انشر عبر