شريط الأخبار

طالب مدير المخابرات المصرية بضرورة التدخل شخصيا من أجل الإفراج عن الأسيرات

أبو السبح: الأسيرة هناء الشلبي تسير على خطى الأسير خضر عدنان

10:28 - 24 كانون أول / فبراير 2012

غزة - فلسطين اليوم


أكد د. عطا الله أبو السبح وزير شؤون الأسرى والمحررين في حكومة غزة، أن الأسير هناء الشلبي (28 عاماً ) من سكان جنين، دخلت اليوم السابع في الإضراب المفتوح عن الطعام، وذلك في زنازين سجن " الشارون " بعد اعتقالها يوم16/2/2012، وحكم عليها بالاعتقال الإداري لمدة 6 شهور.

وبين أبو السبح أن الشلبي تعتبر أول أسيرة محررة ضمن صفقة "فاء الأحرار " يتم اعتقالها، بعد أن أفرج عنها وكانت محكومة بالسجن الإداري لعامين بعد تجديده أكثر من مرة، وشرعت بإضراب مفتوح عن الطعام، منذ اليوم الأول من اعتقالها.

وأوضح أبو السبح أن الأسيرة الشلبي تسير على خطى الأسير المناضل خضر عدنان من اجل نيل حقوقها ووقف سياسة الاعتقال الإداري بحقها، من خلال خوض إضراب مفتوح عن الطعام.

وطالب أبو السبح رئيس المخابرات المصرية السيد مراد موافي، بضرورة التدخل شخصياً لوضع حد لإعادة اعتقال الأسرى المحررين ضمن صفقة "وفاء الأحرار" والعمل على الإفراج عن كافة الأسيرات في سجون الاحتلال، وتحسين ظروف الأسرى المعيشية ،على اعتبار أن جهاز المخابرات المصرية هي الجهة التي رعت اتفاق تبادل.

ودعا الوزير كافة وسائل الإعلام لتسليط الضوء على معاناة الأسيرة الشلبي، خصوصا وأن أوضاعها الصحية متدهورة وأن إدارة السجن نقلها لغرف العزل الانفرادي ، وهددتها بنقلها إلى قسم الجنائيات في سجن الرملة، إذا استمرت في الإضراب، وهو ما يعرضها للاعتداءات المتكررة من قبل المسجونات الجنائيات.

يذكر أن الاحتلال مازال يعتقل 7 أسيرات في سجونه وهن لينا احمد الجربونى من اراضى ال48 ومعتقلة منذ 18/4/2002 ، وتقضى حكماً بالسجن لمدة 17 عام ، والأسيرة ورود ماهر قاسم من الطيرة داخل أراضى ال48 ، وهى معتقلة منذ 4/10/2006 ، ومحكومة بالسجن لمدة 6 سنوات ، وقد رفض الاحتلال إطلاق سراحهن ضمن صفقة التبادل مقابل الجندى شاليط ، والأسيرة سلوى عبد العزيز حسان من الخليل ، ومعتقلة منذ 19 /10/2011. ، وهى لا تزال موقوفة ، والأسيرة ألاء الجعبة من الخليل وهى ايضاً موقوفة ومعتقلة منذ 7/12/2011 ، والأسيرة سجا العلمي من بيتونيا برام الله وهى معتقلة منذ 9/1/2012، والأسيرة مني صبحي أبو سنينة من الخليل 36 عاماً تم اعتقالها هي وزوجها عاطف أبو سنينة 70عاماً بتاريخ 14/2/2012 ، وترك الاحتلال طفلتهما الصغيرة التي لا تتجاوز العامين دون معيل، حيث كان من المقرر أن يتم عرضها اليوم على المحكمة للنظر في قضيتها، وتم تأجيل المحكمة لمدة أسبوع أخر، ومنع المحامي من زيارتها.

انشر عبر