شريط الأخبار

الأشقر: أسير يدخل عامه السابع والعشرين فى سجون الاحتلال

07:39 - 20 تموز / فبراير 2012

فلسطين اليوم - رام الله

 أفاد الباحث المختص في شئون الأسرى رياض الأشقر بان احد قادة الحركة الأسيرة الأسير"محمد مصباح خليل عاشور" من رام الله دخل عامه السابع والعشرين في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

وأوضح الأشقر بان الأسير عاشور يحتل الرقم 15 على قائمة الأسرى القدامى في سجون الاحتلال، حيث انه معتقل منذ 18/2/1986 ، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ،بتهمه قتل جنود إسرائيليين .

وأشار الأشقر إلى أن ثلاثة اسري آخرين من الأسرى القدامى دخلوا أعوام جديدة في سجون الاحتلال وهم الأسير  "عبد الرحمن يوسف محمود الحاج " ( 40 عاماً ) من مدينة قلقيلية دخل عامه الواحد والعشرين بشكل متواصل لينضم إلى قائمة عمداء الأسرى ، حيث انه معتقل منذ 21-2-1992 ، ويقضي حكماً بالسجن المؤبد مدى الحياة إضافة الى20 سنة ، حيث اتهمه الاحتلال بقتل مستوطن خلال  عملية طعن نفذها في مدينة كفار سابا ، وأصيب خلالها برصاص الاحتلال ، ونقل إلى المستشفى وهو في حاله خطر جداً ، وبعدها تعافى من جروحه ولكنه  لا يزال يعاني من آثار الإصابة وخاصة في ظل الإهمال الطبي المتعمد الذي تمارسه مصلحة السجون بحق الأسرى المرضى في السجون.فيما دخل الأسير "أسامة خالد كامل سيلاوى" من مدينة جنين ، عامه العشرين في سجون الاحتلال ، وهو معتقل منذ 16/2/1993 ، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ،وقد استشهد شقيقه الشهيد كامل وصهره الشهيد سمير قنديل وهو فى السجن ، وكذلك دخل الأسير" احمد سعيد قاسم عبد العزيز" من جنين  عامه العشرين في سجون الاحتلال حيث انه معتقل منذ 10/2/1993  ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة .وناشد الباحث الأشقر  كافة وسائل الإعلام بضرورة تسليط الضوء على هذه الفئة من الأسرى الذين أمضت عشرات السنين داخل السجون، وتجاوزتهم كل صفقات التبادل مع الاحتلال ، وإيصال قضيتهم ومعاناتهم إلى الساحة الدولية .

انشر عبر