شريط الأخبار

مؤسسات وشخصيات بريطانية تعلن مشاركتها في مسيرة القدس العالمية

06:36 - 20 تموز / فبراير 2012

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

 يجتمع يوم غد الثلاثاء (21-2) في العاصمة البريطانية لندن ممثلو المنظمات التضامنية الأوروبية من ألمانيا والنمسا وإيطاليا وهولندا وبريطانيا ودول أخرى لبحت ترتيبات المشاركة في المسيرة العالمية إلى القدس التي سيتم تنظيمها في الذكرى الـ 36 ليوم الأرض الفلسطيني والتي ستنطلق من داخل الأراضي الفلسطينية ومن دول الطوق باتجاه القدس أو أقرب نقطة ممكنة إليها.

وقال سارة كولبرن، عضو اللجنة المركزية للمسيرة والمدير التنفيذي لحملة التضامن البريطانية مع فلسطين، أن الهدف من المسيرة العالمية هو الاحتجاج السلمي على ممارسات دولة الاحتلال  العنصرية ضد القدس، وللتضامن مع الفلسطينيين عموما وأهل القدس خصوصا ولدعم حفهم في الحرية والعدالة وتقرير المصير، ورفضًا لما يواجهونه من ممارسات عنصرية ومحاولات للتطهير العرقي على يد دولة الاحتلال. وقالت أن اللجنة البريطانية للمسيرة قررت تنظيم مظاهرة أمام السفارة الصهيونية في لندن في يوم المسيرة العالمية بتاريخ 30-03-2012.

من جهته قال الدكتور حافظ الكرمي – رئيس المنتدى الفلسطيني في بريطانيا وعضو اللجنة البريطانية للمسيرة، في تصريح صحفي مكتوب، بأن ممارسات دولة الاحتلال "لم يعد ممكنًا الصبر عليها أو تحملها، وقد آن الأوان لتحركات جادة على مستوى الشعوب لعلها توقف دولة الاحتلال عند حدها".

وأوضح الكرمي أن عددًا كبيرًا من المؤسسات والشخصيات البريطانية أعلنت دعمها ومشاركتها في المسيرة، ومنهم النائب البريطاني السابق جورج جالاوي، والكاتب والمؤرخ المعروف طارق علي، والكاتبة والأكاديمية من أصل فلسطيني غادة الكرمي والكاتبة والإعلامية الشهيرة لورين بوث وشخصيات اعتبارية أخرى، بالإضافة إلى عدد كبير من ممثلي مؤسسات التضامن ومنظمات المجتمع المدني ورؤساء الجاليات العربية والإسلامية في بريطانيا، وقال الكرمي أن العاصمة لندن ستشهد مسيرة كبيرة باتجاه السفارة الصهيونية في ذلك اليوم.
 
جدير بالذكر أنه تم الإعلان عن تشكيل اللجان الوطنية  للمسيرة العالمية في كل من فلسطين والأردن ومصر ولبنان، وكذلك في جنوب إفريقيا ودول المغرب العربي وفي أستراليا وإندونيسيا وماليزيا والهند وباكستان وإيران وأمريكا وغيرها من دول العالم.

انشر عبر