شريط الأخبار

العاروري يحذر من استهداف محرري الوفاء

01:24 - 16 تموز / فبراير 2012

صالح العاروري
صالح العاروري

غزة - فلسطين اليوم

أكد عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، ومسؤول ملف الأسرى فيها، صالح العاروري، أن الحركة تبذل جهودًا واسعًة لوقف أي انتهاكات من سلطات الاحتلال، بحق بعض الأسرى المحررين ضمن صفقة التبادل الأخيرة "وفاء الأحرار".

و في بيان صحفي وزعه المكتب الاعلامي "لحماس "، قال العاروري: "التقيت قبل يومين الوسيط المصري، في صفقة التبادل بالعاصمة المصرية القاهرة ، لبحث انتهاكات الاحتلال للاتفاقية الموقعة ، وعدم التزامه باستكمال بنودها المتصلة بإطلاق الأسيرات ، وإنهاء قضية العزل، وتحسين الظروف المعيشية للأسرى".

وحذرت مؤسسات فلسطينية من خطورة قيام الاحتلال، باعتقال الأسرى المحررين ضمن صفقة "وفاء الأحرار"،داعية الحكومة المصرية التي رعت الاتفاق، إلى التدخل العاجل من اجل وضع حد لهذا التجاوز الخطير.

وأوضح الباحث رياض الأشقر بأن الاحتلال كان اعتقل الأسير المحرر أيمن إسماعيل الشراونة، من بيته في الخليل، نهاية كانون الثاني الماضي، وفرض عليه الاعتقال الإداري لمدة 6 أشهر.

ثم اختطف، في الثالث عشر من الشهر الجاري، المحرر ضمن الصفقة، أيمن أبو داوود، بعد توجهه للتوقيع على إثبات وجود بمقر الارتباط العسكري الإسرائيلي، بالمنطقة الجنوبية لمدينة الخليل، حسب ما فرض عليهم الاحتلال بعد إطلاق سراحهم .

وأشار الأشقر "أن الاحتلال قد يكون اعد مخططاً لإعادة اعتقال الأسرى المحررين، ضمن الصفقة، دون إثارة ضجة اعلامية، أو تأليب الرأي العام عبر اعتقالات بالجملة. لذلك فهو يعيد اختطافهم، على مراحل وبشكل فردي".

وأضاف الأشقر: "لكن الأخطر أن هناك ضغوطات تمارس، من قبل جهات أمنية إسرائيلية على القضاء، من اجل استكمال مدة الأحكام التي فرضت عليهم، قبل إطلاق سراحهم ضمن الصفقة، وهى سنوات متراكمة أو مؤبدات. وان القضاء يتعامل مع الأمر بجدية، وشكل لجنة مختصة لهذا الأمر، مما يزيد من احتمال تنفذ الأمر بالفعل، وهذا سيفتح الباب أمام إعادة اعتقال محرري الصفقة وارجاعهم إلى وضعهم السابق قبل الإفراج عنهم، أي السجون" .

وطالب الأشقر بضرورة إثارة الأمر إعلاميا وسياسياً، لفضح سياسة الاحتلال، وعدم السماح له بإعادة الأسرى إلى المربع الأول، قبل تنفيذ الصفقة، مناشداً الجانب المصري التدخل بقوة، وقطع الطريق على مخططات الاحتلال، وحماية اتفاق صفقة التبادل، وعدم التعرض لمحرري صفقة "وفاء الأحرار" وضمان عدم اختطافهم.

انشر عبر