شريط الأخبار

توقف إنتاج دبابة المركفاة يهدد بفصل 2000 موظف

10:02 - 15 تشرين أول / فبراير 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

توقف إنتاج دبابة المركفاة يهدد بفصل 2000 موظف

كشف اتحاد الصناعيون الإسرائيليون عن معطيات وصفت بالصعبة، حيث أشار إلى أن حوالي 2000 موظف يعملون ضمن مشروع إنتاج وتطوير دبابات المركفاة في وزارة الاحتلال الإسرائيلية، مهددون بالفصل في حال أوقف المشروع.

وأوضح الاتحاد أن الطلبات على دبابة المركفاة والذي توقف قبل ثلاثة أشهر، سيؤدي في أحسن التقديرات إلى فصل 765 موظفاً ولاسيما في المحيط، إلا أن الصناعيين أنفسهم يقدرون أن الحديث يدور عن أعداد مضاعفة لهذه المعطيات الصعبة والتي ستعرض أمام لجنة الخارجية والأمن ضمن نقاش عاجل طالب به الصناعيين.

وذكرت صحيفة "معاريف" التي أوردت النبأ أنه قبل ثلاثة أشهر أصدر مدير عام وزارة الجيش "أودي شني" تعليماته لإدارة مشروع إنتاج الدبابة في الوزارة بالتوقف عن إصدار طلبيات جديدة للصناعات العسكرية في كل ما يتعلق بإنتاج وتطوير دبابة المركفاة وناقلة الجنود "النمر".

وأوضحت الصحيفة أن ميزانية إدارة الدبابة التي تقدر 1.1 مليار شيكل قلصت إلى النصف، ومنذ ذلك الحين لم تستأنف الطلبيات، وستحرم المعطيات التي سيعرضها رئيس إدارة المشروع العميد "يارون لفنات"، نحو 200 مصنعاً في أنحاء "إسرائيل" من النوم، وبعض المصانع قد بدأت في ديسمبر الماضي بفصل وتقليص ساعات العمل بالفعل.

وحسب الصحيفة فإن جل الضربة من المتوقع أن تمتصها منطقة الشمال التي تتضمن حوالي 40% من المفصولين و30% آخرين هم من الجنوب والباقي من الوسط، ونقلت معاريف عن مسئول رفيع المستوى في المنظومة الأمنية الإسرائيلية قوله: "وقف إنتاج دبابات المركفاة هذا العام يعني بدءاً من العام القادم لن تكون هناك إمكانية لتركيب الدبابات".

انشر عبر