شريط الأخبار

المواطنون أزالوا أسلاك وضعها مستوطنون

المستوطنون في سباق محموم للاستيلاء على أراض شرق يطا

09:36 - 14 تموز / فبراير 2012

الخليل - فلسطين اليوم

تمكنت اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار شرق يطا جنوب مدينة الخليل بالضفة المحتلة من تفكيك وإزالة أسلاك شائكة وضعها مستوطنو مستوطنة سوسية حول أراض تابعة لأهالي خربة أم نير.

وقال منسق اللجنة راتب الجبور أن الأهالي تمكنوا من إزالة نحو 300 متر من الأسلاك المحيطة بنحو 100 دونم من أراضي المواطنين وذلط بحضور المستوطنين وجيش الاحتلال واندلعت اشتباكات بالأيدي أصيب خلالها نحو 10 من الأهالي بجروح ورضوض.

وفي خربة الثعلة منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد، أصحاب أراضي الخربة شرق يطا، من الوصول إلى أراضيهم، بحجة أنها منطقة أثرية تخضع لسيطرة الاحتلال.

وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في جنوب الخليل راتب الجبور لـمعا تبلغ مساحة الأراضي التي منع الاحتلال أصحابها من دخولها اليوم، حوالي 700 دونم، وتعود ملكيتها لعائلتي أبو ملش وشنران'. وأضاف: "يهدف الاحتلال بمنعه وصول المواطنين إلى أراضيهم السيطرة عليها، وضمها لصالح مستوطنتي 'ماعون وكرمئيل'، حيث تقع هذه الأراضي بين المستوطنتين وسياجهما يقع على حدودها".

وناشد الجبور، المؤسسات الحقوقية والدولية التدخل لوضع حد لممارسات الاحتلال وعربدة مستوطنيه تجاه مواطني المناطق الشرقية في يطا، والتي تهدف إلى تهجير قسري وتطهير عرقي لأصحاب هذه الأراضي وسكان الخرب.

ونظمت الحملة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في يطا اليوم السبت يوما للتضامن مع أهالي منطقة سوسيا شرق يطا والتي تتعرض يوميا لهجمات المستوطنين ومحاولتهم في الاستيلاء على الأراضي ومراعي الأغنام هناك.

انشر عبر