شريط الأخبار

نتنياهو يهدد السلطة مجدداً بوقف تحويل الأموال

11:06 - 13 حزيران / فبراير 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

رفضت الحكومة الإسرائيلية تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، الأخيرة بشأن تحديد أسس ومرجعيات واضحة لاستئناف المفاوضات، واعتبرها "تجاهلاً لعملية السلام بمجملها".

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في بيان الاثنين 13-2-2012، إن تصريحات عبّاس التي أدلى بها أمام مجلس الجامعة العربية بالقاهرة "تعتبر بمثابة غض النظر عن جهود السلام".

وأضاف البيان "بدلا من خوض مفاوضات تفضي إلى إنهاء الصراع يفضل عباس التحالف مع حركة حماس .

بدورها، رأت مصادر سياسية إسرائيلية أن رئيس السلطة الفلسطينية يقضي على فرص العودة إلى طاولة المفاوضات، ويتحدى (إسرائيل) والأردن والمجتمع الدولي. وحذّرت هذه المصادر، من أن (إسرائيل) ستردّ على أية خطوات فلسطينية أحادية الجانب بالمثل، مشيرةً إلى إمكانية وقف تحويل المستحقات المالية إلى خزينة السلطة في حال توجّهها لاستكمال مسيرة الاعتراف الدولي بدولة فلسطين المستقلّة.

وكان محمود عبّاس قد صرّح أمام مجلس جامعة الدول العربية، مساء الأحد 12-2-2012، أنه بصدد توجيه رسائل للجانب الإسرائيلي والمجتمع الدولي تحدّد أسس ومرجعيات استئناف المفاوضات، وأنه في حال عدم الاستجابة ستباشر السلطة خطواتها المتعلقة بالتوجّه إلى مجلس الأمن والجمعية العامة ومؤسسات الأمم المتحدة الأخرى، وتفعيل ميثاق جنيف الرابع لعام 1949، بخصوص حماية المدنيين في زمن الحرب.

انشر عبر