شريط الأخبار

كتائب المجاهدين: العدو لا يجيد الحوار الا عبر فوهة البندقية

02:52 - 11 تموز / فبراير 2012

فلسطين اليوم - غزة

أكدت كتائب المجاهدين أن استمرار العدو الصهيوني المجرم بعدوانه الإرهابي ضد الشعب الفلسطيني مستخدما كل أدوات التنكيل والإرهاب, بمثابة صب النار على الزيت.

وإزاء استباحة قطعان المستوطنين أرضنا في الضفة الغربية والقدس المحتلة والاعتداء على أهلنا الصامدين هناك, والته التوسعية التي تلتهم وتصادر أرضنا لاسيما في مدينة القدس المباركة, والتنكيل بأسرانا البواسل, والاستمرار في عدوانه على غزة مع تصاعد لهجته التهديدية لها ولمقاومتها الباسلة. نؤكد على حق الرد على العدوان وأن سجل العقاب مفتوح مع العدو المجرم.

كما أكدت الكتائب أن العدو الصهيوني لا يجيد الحوار إلا عبر فوهة البندقية، وأن مدينة القدس المحتلة قبلة جهادنا وأن أرواحنا فداها وفداء أقصاها المبارك.

ودعت كافة المجاهدين إلى رفع حالة التأهب والاستنفار واخذ أقصى درجات الحيطة والحذر.

واعتبرت أن تهديدات العدو لا تزيدنا إلا تمسكنا بدربنا وإصرارا على إنهاء وجوده من كل أرضنا.

انشر عبر