شريط الأخبار

الجهاد تدعو لاعتبار اليوم الجمعة يوم غضب نصرة للأسير خضر عدنان

09:29 - 10 حزيران / فبراير 2012

الاسير خضر عدنان
الاسير خضر عدنان

فلسطين اليوم - غزة

دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وقوى شبابية ومؤسسات لدعم الأسرى، دعت لاعتبار يوم الجمعة (10/2) يوم غضب وطني نصرة للأسير الشيخ خضر عدنان الذي يدخل إضرابه عن الطعام يومه الـ 55 على التوالي.

وقد بدأت فعاليات وطنية أمام مقرات الصليب الأحمر في كافة المحافظات الفلسطينية، نظمها شبان فلسطينيون عصر اليوم، كما شهدت مدن نابلس ورام الله وغزة مسيرات حاشدة ندد المشاركون خلالها بالصمت العربي إزاء قضية الشيخ عدنان.

وعكس الإعلام العبري حالة ارتباك سادت قيادة "الشاباك" ومصلحة السجون في كيان الاحتلال جراء اتساع حالة التضامن مع الشيخ عدنان والتي بدأت تتحول إلى ما يشبه انتفاضة شعبية في وجه الاحتلال حيث أبدت أوساط إعلامية قريبة من جهاز الأمن الداخلي الصهيوني مخاوف حقيقية من تحول الشيخ عدنان إلى بطل وملهم لمئات الفلسطينيين، فيما بدأ القلق والارتباك واضحاً خشية من أعمال انتقامية في حال استشهد الشيخ داخل السجن وهو الذي يحظى بشعبية كبيرة في الضفة عكستها حالة التضامن الواسعة معه.

من جهتها دعت حركة الجهاد الإسلامي إلى مسيرة واعتصام حاشد أمام منزل الشيخ عدنان في بلدة عرابة قضاء جنين، كما بدأ عناصر وكوادر الحركة ينشطون عبر تجمعات شبابية وحملات على مواقع التواصل الاجتماعي لتحريض الجماهير الفلسطينية على الخروج غداً نصرة للشيخ.

وقالت مصادر في الحركة إن الحراك الجماهيري مع الشيخ عدنان آخذ بالتصاعد. وشدد المصدر ذاته على إصرار الحركة على جعل قضية الشيخ قضية لكل فلسطيني.

ودعت الحركة خطباء المساجد للدعاء للشيخ خضر بالثبات والنصر والتمكين.

ومن المقرر أن تشهد كافة المدن الفلسطينية غداً إضرابات عن الطعام واعتصامات حاشدة في الساحات وأمام مقار الصليب الأحمر وعلى الحواجز الصهيونية.

وسيدخل غدا المئات من الشبان إضرابا تضامنيا مع الشيخ خضر عدنان في مقرات الصليب الأحمر في القدس ورام الله وجنين وغزة وبيت لحم في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا، في جمعة "لننتصر للشيخ خضر عدنان".

ووجهت دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي باسم الشعب الفلسطيني تدعو لـ" قرع جدران الصمت والانتصار للكرامة والإنسان"، استجابة لنداء أطلقه والد الشيخ خضر عدنان عبر فضائية فلسطين اليوم وإذاعتي القدس والأسرى.

وجاء في الدعوة: "في ظل الصمت الرسمي والعربي والدولي بأنه لم يعد يسمح باستمرار الصمت لان الصمت عار وخذلان .. ويجب أن ينتصر الشعب الفلسطيني لكرامته وكرامة أسراه الذين يسطرون ملحمة في الصمود بوجه أسوأ احتلال في العالم.

وكانت قناة فلسطين اليوم وإذاعتي القدس والأسرى قد بثت موجة تضامن مفتوحة مع الشيخ الأسير خضر عدنان، استمرت أكثر من ساعتين، قدم خلالها مختصون وإعلاميون وإعلاميون شرحاً وافياً لمعاناة الأسرى وأوضاعهم والأبعاد القانونية والسياسية لاعتقال القيادات الفلسطينية وسياسة الاعتقال الإداري.

انشر عبر