شريط الأخبار

دخل إضرابه 54 يوماً متتالياً

بالصور..تواصل فعاليات التضامن مع الشيخ خضر عدنان بالضفة

12:08 - 09 حزيران / فبراير 2012

رام الله - فلسطين اليوم

اعتصم عشرات المواطنين أمام سجن عوفر العسكري غربي مدينة رام الله تضامنا مع الأسير القائد خضر عدنان و المضرب عن الطعام منذ 54 يوماً.

وجاء الاعتصام بالتزامن مع جلسة الاستئناف ضد حكم الاعتقال الإداري للشيخ عدنان، المقرر عقدها في مستشفى "زييف" في مدينة صفد، شمال فلسطين المحتلة، بدلا من عوفر بسبب تدهور حاله الشيخ الصحية.

ودعا للاعتصام كل من نادي الأسير الفلسطيني و مجموعة شباب بتحب البلد، ووزارة شؤون الأسرى و المحررين.

وقال رئيس نادي الأسير قدروه فارس في كلمه له أن وضع الشيخ عدنان الصحي في تدهور كبير، وأن الأطباء ابلغوا محامي النادي أن خطر الاستشهاد يتهدده فيما لو تم نقله عبر سيارة الإسعاف إلى مقر المحكمة، و بناء عليه تم عقد المحكمة في المستشفى.

وقال فارس أن سلطات الاحتلال تصر على موقفها بتثبيت حكم الإداري للشيخ، و تحاول من خلال المحاكم المماطلة بالوقت للضغط عليه لفك إضرابه.

من جهته دعا والد الشيخ خضر "عدنان موسى" لمزيد من التضامن مع ابنه المضرب، مستهجنا  هزالة التضامن الشعبي معه:" مستوى التضامن لا يرتقي لتضحيات ابني الذي يدافع عن كرامه كل الأسرى والفلسطينيين، فماذا ينتظرون، أن يستشهد حتى يخرج الجميع للتضامن معه".

وطالب الوالد بلجنة دولية من الصليب الأحمر و منظمة أطباء دوليين للإشراف على رعاية ولده صحيا، و إنقاذه من يد الأطباء اليهود، الذين لا فرق بينهم و بين الجنود على الحواجز.

وناشد عدنان موسى الرئيس محمود عباس الوقوف " موقف عز و كرامه لا موقف خنوع و أن يتدخل لإنقاذ حياه الشيخ خضر.

ودعا والد الشيخ أيضا إلى أوسع تضامن مع الشيخ خضر يوم الجمعة المقبل و إعلانه يوما لنصرته، بالتزامن مع حملة تضامن دولية عربية و إسلامية.










انشر عبر