شريط الأخبار

دعا إيران وتركيا للتحرك العاجل لنجدة الشيخ عدنان

صالح يدعو السلطة لاجتماع عاجل لممثلياتها لشرح قضية عدنان عالمياً

02:11 - 08 تشرين أول / فبراير 2012

مؤتمر لمؤسسة مهجة القدس بغزة
مؤتمر لمؤسسة مهجة القدس بغزة

غزة - فلسطين اليوم

وجه الناطق الإعلامي باسم مؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء ياسر صالح, عدة رسائل إلى الدول العربية والإسلامية وإلى السلطة الفلسطينية للتحرك العاجل للإفراج عن الأسير الشيخ خضر عدنان الذي يموت في كل لحظة ألف مرة ومرة.

حيث دعا صالح في مؤتمر صحفي عقده بمدينة غزة ظهر اليوم الأربعاء, السلطة الفلسطينية بأن تدعو لاجتماع عاجل مع المسئولين في البلدان التي بها ممثليات عن السلطة وأن يقوموا يطرح قضية الشيخ خضر عدنان, كما طالب السلطة بمساعدة والد الشيخ عدنان للسفر إلى مختلف البلدان العربية والإسلامية والغربية, مؤكداً, أن والده قادر على إيصال رسالة أبنه إلى تلك الدول, مشدداً على أن مثل هذا التحرك قادر على أن يضغط على الكيان الصهيوني للإفراج عن الأسير الشيخ خضر عدنان.

كما دعا, قيادات العمل الوطني والإسلامي إلى التحرك من أجل إنقاذ حياة الأسير الشيخ خضر عدنان قائلاً :"أين أنتم من قضية الشيخ خضر؟ وماذا تنتظرون حتى تتحركوا؟ وهل تنتظرون موته ثم تقرأوا عليه الفاتحة والسلم؟؟

وقال:" 53 يوماً من الإضراب عن الطعام 53 يوماً من الألم والجوع والمعاناة في مواجهة الظلم الصهيوني وصلف السجان.. 53 يوماً في مواجهة سيف الاعتقال الإداري.

وأضاف, الشيخ عدنان يواجه انتهاكاً صارخاً من الانتهاكات بحق الإنسان فالاعتقال الإداري مناف ومخالف لكل الأعراف والمواثيق الدولية.

ودعا صالح, الشعب الفلسطيني أن هبوا للتضامن مع الشيخ خضر عدنان فهو يدافع عن عزتكم وكرامتكم وثوروا لنصرته ونصرة قضاياكم العادلة وخاصة قضية الأسرى.

كما وجه رسالة عاجلة إلى رؤساء العرب والمسلمين وخاصة رئيس إيران وتركيا :"بأن هناك إنساناً مسلماً وقع عليه الظلم وهو يقتل قتلاً بطيئاً, قائلاً :"أن تحركوا لنجدته.

وقال, :"على كل المؤسسات الدولية الحقوقية والقانونية أن عودوا إلى الأدراج والرفوف وانظروا في كل الملفات تستجدوا توثيق لمختلف الانتهاكات بحق شعبنا وهوائنا ومائنا ومقدساتنا بحق أسرانا وبحق الشيخ خضر عدنان فعليكم أن تقفوا عند مسئولياتكم.

انشر عبر