شريط الأخبار

هنية يقوم بجولة عربية

مصادر: دول خليجية نصحت "هنية" بعدم زيارة إيران

08:49 - 08 تموز / فبراير 2012

هنية وأمير قطر
هنية وأمير قطر

وكالات - فلسطين اليوم

علمت صحيفة "القدس" أن دول الخليج العربي التي زارها رئيس الوزراء بغزة إسماعيل هنية، خلال الأسبوع الماضي، نصحته بعدم زيارة إيران، ولكن مصادر مطلعة أشارت إلى أنه ليس من الواضح حتى الآن كيف سيتعامل هنية مع هذه النصائح.

وكان هنية قال، قبيل مغادرته قطاع غزة الأسبوع الماضي، انه سيزور قطر وإيران في إطار جولته الحالية، وهي الثانية منذ العام 2007 إذ شملت جولته الأولى الشهر الماضي السودان وتونس وتركيا حيث تم استقباله من قبل مسؤولين كبار في تلك الدول ولكن ليس في مصر إلى مر منها ذهابا وإيابا من والى غزة من دون أن يستقبله سوى مسؤولين من المخابرات العامة المصرية.

وقد أعلن الناطق باسم هنية أن الرئيس الإيراني احمدي نجاد وجه له الدعوة لزيارة إيران ولكن لم يعلن حتى الآن عن موعد هذه الزيارة وإن كانت ستتم فعلا.

وقد زار هنية حتى الآن قطر حيث استقبله أمير فطري وكبار المسؤولين القطرين، كما زار البحرين واستقبله ملك البحرين وكبار المسؤولين البحرينيين، ويقوم حاليا بزيارة إلى الكويت حيث استقبله أمير الكويت وكبار المسؤولين هناك.

وقالت مصادر عليمة لـ أن "المسؤولين في الدول الخليجية التي زارها هنية نصحوه بعدم زيارة إيران نظرا للعلاقات المتوترة بين إيران وتلك الدول والمخاوف التي تبديها تلك الدول من المطامع الإيرانية في منطقة الخليج العربي".

ورأت المصادر في "الاستقبال الرفيع المستوى لهنية في قطر والبحرين والكويت محاولة لثنيه عن زيارة طهران" وقالت" بلا شك فان زيارة هنية إلى طهران ستكون لها انعكاساتها ولكن هذا شأن هنية وشأن (حماس) ولا نريد التدخل في هذا الموضوع".

وتعتبر ايران من ابرز الداعمين ماليا لـ"حماس" ولكن هنية سمع في قطر والبحرين والكويت وعودا مجزية خاصة ما يتعلق بإعادة بناء ما دمره الاحتلال الإسرائيلي في غزة.

فقد أعلن هنية أن أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني "تبنى موضوع إعادة إعمار ما دمره الاحتلال خلال حرب الفرقان على غزة" موضحا أن "الإجراءات العملية لتنفيذ هذا المشروع قد بدأت".

كما أشار هنية إلى أن الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين،" أكد على استعداد بلاده في استكمال العمل من أجل إنهاء الحصار وإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني عبر الوسائل المختلفة".

وقال الناطق باسم الحكومة بغزة طاهر النونو أن أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح أعلن خلال اجتماعه مع هنية "استعداد بلاده المساهمة بشكل فاعل في ملفي إعادة الإعمار والبنية التحتية، مشيراً إلى أهمية حل قضية الكهرباء عبر التواصل مع المسؤولين في مصر.

انشر عبر