شريط الأخبار

سبعة أسباب تعطي الأفضلية لريال مدريد للفوز بالليغا

07:30 - 07 تموز / فبراير 2012

نجوم ريال مدريد
نجوم ريال مدريد

وكالات - فلسطين اليوم

منحت النقاط السبع التي تفصل ريال مدريد عن غريمه التقليدي برشلونة في صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم الأفضلية للنادي الملكي، ليبدأ عشاقه من الجماهير ووسائل الإعلام وضع السيناريوهات والأسباب التي قد تقربه منه، بعد غياب قسري دام نحو أربعة أعوام، كانت السيطرة فيها للفريق الكتالوني.

صحيفة "ماركا" المقربة من ريال مدريد وضعت في تقرير لها سبعة أسباب قد تساعد وتقرب اللقب الإسباني من ناديها المفضل، الذي يتفوق على غريمه برشلونة مع نهاية (21) جولة من عمر الدوري الإسباني.

وكان أول الأسباب هو تمتع ريال مدريد براحة من عبء المباريات التي سيخوضها بعد خروجه من الكأس، في حين سيقع على عاتق برشلونة ضغط كبير حيث سيخوض مباراتين خلال الأسبوع، بينما يحصل الريال على راحة كافية بين كل مباراة وأخرى.

واعتبرت الصحيفة تألق لاعبي ريال مدريد ووجود صف ثان من اللاعبين يدعمون دكة بدلاء قوة قادرة على تعويض الإصابات التي لحقت بالفريق سبباً ثانياً وجوهرياً لاستمرار المنافسة، إشارة إلى عدم تأثر الفريق بغياب المدافع كارفيلو ولاعب الوسط دي ماريا للإصابة.

ومنحت القدرة التهديفية الكبيرة ريال مدريد سبباً ثالثاً للفوز بالدوري الإسباني، حيث سجل (71) هدفاً خلال (21) مباراة، بمعدل (3.38) أهداف في المباراة الواحدة.

وتلخّص السبب الرابع في وجود طموح ودافع كبير وقوي لدى لاعبي ريال مدريد، يجعلهم مؤهلين بقوة للمنافسة على اللقب، حتى أنهم يرون أنفسهم قادرين على حصد اللقب أقرب من أي وقت مضى.

ورجّحت إحصاءات الدوري الإسباني كفة ريال مدريد كسبب خامس للفوز باللقب، حيث أشارت كل الإحصاءات والأرقام إلى تقدم الريال على غريمه برشلونة.

وتمثّل السبب السادس في وجود مورينيو على رأس ريال مدريد للموسم الثاني على التوالي، حيث إن مورينيو عرف عنه تحقيقه الألقاب غالباً في الموسم الثاني له مع كل فريق دربه، كإنتر ميلان وتشيلسي.

واختتمت "ماركا" الأسباب السبعة مثلما بدأت تحليلها بالنقاط السبع، حيث إن ريال مدريد لم يسبق له أن خسر اللقب عندما يتصدر بفارق (7) نقاط عن أقرب ملاحقيه، حيث يملك (55) نقطة في مقابل (48) لبرشلونة، وهو فارق كبير يعطي لاعبي وجهاز ريال مدريد دفعة معنوية وثقة كبيرة.

انشر عبر