شريط الأخبار

الاتحاد الأوروبي يدعم مزارعي الزيتون ببرنامج جديد بقيمة 2,2 مليون يورو

06:33 - 07 أيلول / فبراير 2012

أطلق الاتحاد الأوروبي برنامجا بقيمة 2,2 مليون يورو لدعم المزارعين الذين يتعاملون في مجال انتاج الزيتون وزيت الزيتون في الأراضي الفلسطينية المحتلة خاصة في منطقة (ج) سيعمل على تحسين الاوضاع المعيشية والامن الغذائي للعائلات الريفية الفقيرة من خلال دعم التنمية المؤسساتية في وزارة الزراعة لخلق بيئة مواتية للتجارة في القطاع والمنتجين في كافة مراحل الإنتاج والتسويق.

وقالت المفوضة الأوروبية في بيان له، "على المستوى المؤسساتي، سيدعم المشروع كافة الهيئات العامة والخاصة ذات العلاقة من اجل تسهيل الاستثمار الخاص. وسيعمل المشروع على الأرض من خلال توفير مساعدات فنية إلى المزارعين في سبيل التغلب على القيود الحالية التي تعيق الإنتاج وزيادة وفرة المياه وتحسين إدارتها وتعزيز عملية تصنيع وإنتاج زيت الزيتون".

وأشار إلى ان"هذا المشروع لمدة ثلاثة أعوام يتماشى مع إستراتيجية القطاع الزراعي الفلسطيني الذي اقر مؤخرا والذي يتم تنفيذه من قبل اوكسفام – بريطانيا والإغاثة الزراعية الفلسطينية – جمعية التنمية الزراعية".

وقال جون غات-راتر، القائم بأعمال ممثل الاتحاد الأوروبي معقبا على إطلاق هذا المشروع، "من خلال عملنا المستمر مع المزارعين الفلسطينيين، شاهدنا تحسنا حقيقيا في قدراتهم الإنتاجية بغض النظر عن الصعوبات التي يواجهون. وقد كانت النتائج حتى الآن مجزية ووصل زيت الزيتون الفلسطيني الى أسواق جديدة في مختلف أنحاء العالم".

وقالت المفوضة الأوروبية"يأتي هذا الاستثمار الجديد من قبل الاتحاد الأوروبي ليبني على مبادرات سابقة ويتماشى مع الإستراتيجية الوطنية لتطوير الزراعة، ومع تدخلات من قبل جهات مانحة أخرى. في السابق، عملت منظمة أوكسفام من خلال دعم الاتحاد الأوروبي مع 31 تعاونية/مجموعة منتجة (ما يقرب من 2,500 فرد بما فيهم ما يقرب من 900 امرأة) من اجل زيادة إنتاجية حقولهم ورفع مستوى جودة زيت الزيتون وفي سبيل ربط المزارعين مع أسواق خارجية، خاصة أسواق التجارة العادلة".

وأضافت"كما و عملت سابقا (جمعية التنمية الزراعية / الإغاثة الزراعية الفلسطينية) بتمويل مشترك من قبل الاتحاد الأوروبي، من أجل زيادة دخل منتجي ومصنعي الزيتون الصغار في المناطق الريفية الهشة، مما أدى إلى تحسين الدخل ومستويات المعيشة لما يقرب من 1240 منتج للزيتون على مستوى صغير في 13 تعاونية قائمة وجديدة تنتج زيت عضوي، و7 معاصر. وقد تم إعادة تأهيل هذه التعاونيات لتنتج زيت عضوي وتشارك في التجارة العادلة. بالإضافة إلى ذلك، ازدادت قدرات إنتاج المزارعين الفلسطينيين لتصل الى ما يقرب من 730 طن من زيت الزيتون العضوي الذي تم تسويقه محليا والى الأسواق العالمية".

انشر عبر