شريط الأخبار

خلال اعتصام تضامني في البيرة

النائبة جرار تنتقد تقصير الجهات الرسمية الفلسطينية في قضية عدنان

11:37 - 07 حزيران / فبراير 2012

خالدة جرار
خالدة جرار

رام الله - فلسطين اليوم

انتقدت عضو المجلس التشريعي خالدة جرار اليوم الثلاثاء، التقصير من قبل الجهات الرسمية الفلسطينية في التحرك من أجل قضية الأسير الشيخ خضر عدنان.

وقالت جرار خلال اعتصام تضامني أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة البيرة بالضفة المحتلة مع الشيخ عدنان، أن التقصير يشمل كذلك اللجنة الدولية للصليب التي لا تتحرك بشكل فاعل من أجل نصرة عدنان، فيما ثمنت دور المؤسسات الدولية غير الحكومية.

وأشارت جرار، إلى أن "إسرائيل" تقوم بنقل الشيخ عدنان من مستشفى إلى مستشفى رغم خطورة وضعه الصحي وذلك من أجل زيادة ارهاقه، في حين أن عدنان يصر على إضرابه ويرفض أخذ الفيتامينات والأملاح.

وأكدت جرار، أن حملة التضامن مع عدنان ورفاقه تصاعدت وباتت خيمة التضامن منتشرة في كافة محافظات الوطن، وذلك مع تصاعد خطورة وضعه الصحي.

جدير بالذكر، أن وزارة الأسرى وشؤون المحررين برام الله ونادي الأسير يتوليان فعاليات التضامن مع الأسير عدنان، وتقوم بالتظاهر لنصره قضيته، فيما يقوم والده في مدينة جنين مسقط رأسه بالتضامن مع نجله، حيث أضرب بالأمس عن الطعام تضامناً مع ابنه.

وكان رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس أن محكمة الاحتلال ثبتت الاعتقال الإداري للشيخ خضر عدنان أربعة أشهر.

وأشار فارس في تصريحات إذاعية له، إلى أن قاضية المحكمة "ماطلت" في تثبيت الحكم إلى جلسة اليوم لكسب الوقت و قطع الطريق على محامي الشيخ لاستئناف الحكم و من ثم رفع القضية إلى محكمة العدل العليا.

ويأتي هذا القرار بالتزامن مع دخول الشيخ عدنا يومه 52 في الإضراب عن الطعام و الكلام و الذي كان قد أعلنه منذ اليوم الأول لاعتقاله في 17 كانون أول الفائت احتجاجا على الاعتقال الإداري و التعذيب أثناء التحقيق معه.

ونقل رئيس نادي الأسير عن محامي الشيخ خضر، أن حالته دخلت مرحلة الخطر بعد هذه الفترة من الإضراب حيث انه لا يزال يرفض تنازل السوائل أو الفيتامينات.

انشر عبر