شريط الأخبار

تجرى في أول يوليو

الحزب الحاكم في المكسيك يرشح سيدة للرئاسة لأول مرة

09:22 - 06 كانون أول / فبراير 2012

وزيرة التعليم السابقة وزعيمة الحزب بالكونجرس سابقا جوسيفينا فاسكويز موتا
وزيرة التعليم السابقة وزعيمة الحزب بالكونجرس سابقا جوسيفينا فاسكويز موتا

وكالات - فلسطين اليوم


اختار الناخبون بحزب العمل الوطني الحاكم في المكسيك، لأول مرة، امرأة لتكون مرشحة الحزب في انتخابات الرئاسة التي تجرى في أول يوليو.

وألقى الناخبون بثقلهم وراء وزيرة التعليم السابقة وزعيمة الحزب بالكونجرس سابقا جوسيفينا فاسكويز موتا، متفوقة بذلك على ايرنستو كورديرو، وهو حليف وثيق للرئيس فيليبى كالديرون.

وأعلن خوسيه ايسبينا، الذى نظم التصويت، أن فاسكويز موتا تقدمت بعد حصولها على 55 فى المائة من الأصوات بعد فرز 87 فى المائة من الأصوات التى تم فرزها، وهو أكبر من النسبة التى تضمن لها ترشيح الحزب لها. وجاء كورديرو فى المركز الثانى بحصوله على 38 فى المائة.

وتظهر استطلاعات الرأى أن فاسكويز موتا تمثل أفضل فرصة لحزب العمل الوطنى الحاكم أمام انريكى بينا نيتو من الحزب الثورى التأسيسى، الذى حكم المكسيك معظم القرن الماضى، ولكنها تأتى خلفه بفارق 20 نقطة مئوية.

الحزب الحاكم في المكسيك يرشح سيدة للرئاسة لأول مرة

اختار الناخبون بحزب العمل الوطني الحاكم في المكسيك، لأول مرة، امرأة لتكون مرشحة الحزب في انتخابات الرئاسة التي تجرى في أول يوليو.

وألقى الناخبون بثقلهم وراء وزيرة التعليم السابقة وزعيمة الحزب بالكونجرس سابقا جوسيفينا فاسكويز موتا، متفوقة بذلك على ايرنستو كورديرو، وهو حليف وثيق للرئيس فيليبى كالديرون.

وأعلن خوسيه ايسبينا، الذى نظم التصويت، أن فاسكويز موتا تقدمت بعد حصولها على 55 فى المائة من الأصوات بعد فرز 87 فى المائة من الأصوات التى تم فرزها، وهو أكبر من النسبة التى تضمن لها ترشيح الحزب لها. وجاء كورديرو فى المركز الثانى بحصوله على 38 فى المائة.

وتظهر استطلاعات الرأى أن فاسكويز موتا تمثل أفضل فرصة لحزب العمل الوطنى الحاكم أمام انريكى بينا نيتو من الحزب الثورى التأسيسى، الذى حكم المكسيك معظم القرن الماضى، ولكنها تأتى خلفه بفارق 20 نقطة مئوية.

انشر عبر