شريط الأخبار

الدوحة : لقاء "مشعل عباس" بحث تشكيل الحكومة

02:08 - 05 تموز / فبراير 2012

عباس مشعل
عباس مشعل

فلسطين اليوم - الدوحة

بحث اللقاء الثنائي بين رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" ورئيس السلطة محمود عباس المصالحة الفلسطينية ومتابعة تنفيذ الملفات التي تم التوافق عليه بين حماس وفتح في لقاء القاهرة.

ووفقا لما أكده مراسلنا فإن لقاء عقد قبيل الاجتماع شارك فيه أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وبحضور رئيس وزراء قطر حمد بن جاسم آل ثاني.

وسبق الاجتماع، لقاء موسع حضره عن حماس إلى جانب مشعل عضوي المكتب السياسي سامي خاطر ومحمد نصر وعن فتح عضوا اللجنة المركزية لحركة فتح صائب عريقات وعزام الأحمد، وسفير السلطة في قطر منير غنام.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أنه تم خلال الجلسة استعراض سبل تعزيز المصالحة الفلسطينية الكفيلة بدعم تشكيل حكومة توافق وطني، إضافة إلى بحث آخر تطورات الاوضاع على الساحة الفلسطينية وعملية التسوية في المنطقة.وأشارت إلى أن الامير بن خليفة أقام مأدبة غداء تكريما لعباس ومشعل والوفدين المرافقين لهما.

وكان الدكتور موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس كشف ان لقاء مشعل وعباس في الدوحة جاء بناء على طلب الأخير، حيث يبحث اللقاء عدة عناوين على رأسها ملف تشكيل الحكومة.

فيما أوضح مسؤول ملف العلاقات الخارجية في حركة "حماس" أسامة حمدان في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" أن قمة الدوحة بين مشعل وعباس تأتي لدعم جهود المصالحة التي ترعاها القاهرة وليس بديلا عنها، وقال: "اللقاء بين مشعل وعباس اليوم الأحد في الدوحة ليس بديلا عن القاهرة، وإنما هي قمة تأتي في سياق التهيئة للقاء القاهرة المرتقب في الحادي عشر من شباط (فبراير) الجاري. ووجود لقاء بين مشعل وعباس هو أمر طبيعي بكل تأكيد، وهو ليس خارج سياق المصالحة التي بدأت في القاهرة منذ التوقيع في أيار (مايو) الماضي على اتفاقية المصالحة ".

ونفى حمدان أن تكون المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والكيان الصهيوني جزءًا من القمة، وقال: "موقف "حماس" من المفاوضات معروف للجميع، هذه المفاوضات فشلت والاستمرار فيها ضرب للرأس في الجدار، والاستمرار فيها لن يكون بأي حال من الأحوال ذكاء سياسي، ولذلك لا أظن أنها ستأخذ كثيرا من الوقت للحوار الذي بدأ عمليا في الدوحة بين مشعل وعباس، بقدر ما سينصب النقاش حول سبل التعجيل بتنفيذ اتفاق المصالحة".

انشر عبر