شريط الأخبار

محكوم لمدة 21 عاماً

الأسير طاهر زيود من جنين يدخل عامه العشرين في سجون الاحتلال

01:06 - 05 حزيران / فبراير 2012

الأسرى يعانون ظروفاً معيشية صعبة
الأسرى يعانون ظروفاً معيشية صعبة

غزة - فلسطين اليوم

أفاد رياض الأشقر الباحث المختص في شئون الأسرى والمحررين، أن الأسير "طاهر محمد طاهر زيـود" 43 عام  من جنين، دخل عامه العشرين  في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

وأوضح الأشقر، بأن الأسير زيود معتقل منذ 6/2/1993 ومحكوم بالسجن لمدة 21 عام، بتهمه المشاركة في عمليات عسكرية أدت لإصابة عدد من الجنود والمستوطنين ، وقد توفى والده وهو داخل السجن بعد اعتقاله بـ6 شهور، بينما يحرم الاحتلال أشقائه من زيارته منذ ما يزيد عن 10 سنوات بحجة المنع الأمني.

وقد تنقل الأسير بين كافة السجون ، وتعرض خلال تلك السنين الطويلة إلى الكثير من عمليات القمع والعزل في الزنازين الانفرادية وخاض مع رفاقه الأسرى كافة عمليات الاحتجاج والإضراب عن الطعام ضد إدارة السجون التي تحرم الأسرى من حقوقهم.

وكشف الأشقر بان الاحتلال لا يزال يحتجز في سجونه ما يقارب من 4500 أسير فلسطيني وعربي ، بينهم 6 أسيرات ، و140 طفلاً ، فيما يختطف الاحتلال 27 نائباً من المجلس التشريعي الفلسطيني، في مقدمتهم رئيس المجلس د.عزيز دويك،  إضافة إلى 3 وزراء سابقين ، فيما يوجد 280 أسير معتقلين بشكل إداري، فيما لا يزال في سجون الاحتلال ( 122 ) أسيراً من القدامى وهم المعتقلين منذ ما قبل أوسلو ، من بينهم ( 52 ) أسيراً من عمداء الأسرى وهم من مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاماً ، ومن بين هؤلاء ( 23 ) أسيرا مضى على اعتقالهم ما يزيد عن ربع قرن وأقدمهم الأسير " كريم يونس " من أراضى 1948.

وطالب الباحث الأشقر بضرورة الاهتمام أكثر بقضية الأسرى الذين تفاقمت أوضاعهم بعد إتمام صفقة التبادل وعدم الاكتفاء فقط بالتصريحات الإعلامية والمناشدات والمؤتمرات الصحفية ، دون فعل حقيقي على الأرض، ودون تشكيل قوة ضغط على الرأي العام الدولي وعلى المؤسسات الأممية من اجل تحسين شروط حياة الأسرى ، حتى الوصول إلى إطلاق سراحهم جميعاً .

انشر عبر