شريط الأخبار

عزاها لنقص التوريد من مصر

الشوا يوضح لـ"فلسطين اليوم" أسباب أزمة الوقود بغزة

12:06 - 04 تشرين أول / فبراير 2012

عدد من المحطات تخلو من الوقود بغزة
عدد من المحطات تخلو من الوقود بغزة

غزة (خـاص) - فلسطين اليوم

عزا د. محمود الشوا رئيس جمعية أصحاب شركات البترول في قطاع غزة، أسباب نقص المحروقات بغزة إلى وجود مشكلة في توريدها من جمهورية مصر العربية، نافياً أن يكون هناك ارتفاعاً في أسعارها.

وأوضح د. الشوا في حديث لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن أسعار المحروقات في غزة لم تتغير، بل ثابتة على حالها كما كانت من قبل ثلاثة شهور، ولا يوجد هناك أي تغيير على الأسعار كما يدعي البعض.

وأشار، إلى المشكلة التي تعاني منها غزة تكمن في الوارد، حيث أن عدد من المحطات أغلقت بسبب عدم وجود محروقات، فيما بقيت البعض ممن تبقى لديها اليسير من الوقود.

وعن السبب في الأزمة، أوضح رئيس جمعية أصحاب شركات البترول، أنها تتمثل في الطرف المصري، نتيجة العديد من المشكلات التي تعانيها حيث أن أزمة المحرقات كانت في داخل مصر وفي سيناء، وجرى حلها في الداخل، ولكن لم يتم حلها في سيناء التي تستورد منها غزة المحروقات، وهو أمر خلق الأزمة.

وعن آلية حل الأزمة، بين د. الشوا، أنه جرى تشكيل لجنة من جمعية البترول بغزة برئاسته وهيئة البترول لإجراء اتصالات مع الداخل والخارج، من أجل العمل على حل المشكلة، مضيفاً أن وعودات بحل الأزمة خلال الثلاثة أو الخمسة أيام القادمة، حيث يتم زيادة الكميات الواردة لقطاع غزة.

ونوه، إلى أن الطرف المصري معني بتوريد المحروقات بغزة، ولكن هناك بعض الإجراءات التي تعيق التوريد بالشكل الذي يريده الطرف الفلسطيني.  

انشر عبر