شريط الأخبار

الأسير عدنان يواصل إضرابه عن الطعام

أسرى الجهاد الإسلامي يواصلون إضرابهم فى إيشل وعوفر والنقب ونفحة

09:55 - 04 تشرين أول / فبراير 2012

الشيخ عدنان يواصل إضرابه عن الطعام
الشيخ عدنان يواصل إضرابه عن الطعام

غزة - فلسطين اليوم

أكد أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجني عوفر والنقب أنهم يخوضون منذ يوم الخميس الثاني من فبراير إضراباً عن الطعام, تضامناً مع الشيخ خضر عدنان, الذي يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام لليوم الـ (49) على التوالي, احتجاجاً على سياسة الاعتقال الإداري التعسفي بدون توجيه أي إتهام له.

وأشار الأسرى في اتصالات منفصلة مع مؤسسة الأسرى "مهجة القدس" إلى أن خطوتهم التضامنية هذه, تأتي مساندةً للشيخ الأسير في معركة الأمعاء الخاوية, من أجل المساعدة على إطلاق سراحه, بعدما بات وضعه الصحي في مرحلة خطرة.

وذكر الأسرى في اتصالاتهم مع "مهجة القدس", أن الدفعة الأولى من أسرى الجهاد في سجن عوفر الذين دخلوا الإضراب هم: الأسير حسن  محمد لافي, أحمد عبد الكريم عويوي, أيمن حسين الزعاقيق, محمد يوسف درابيع, رائد محمود الصايغ, محتسب محمود العصا. وأن الدفعة الأولى من أسرى الجهاد في سجن النقب هم: الأسير وعد عرفات الهدمي, بلال نبيل دياب, رائد علي زهور.

كما أكد أسرى الجهاد الإسلامي في سجن نفحة لـ "مهجة القدس" أول أمس, أن عدداً منهم دخلوا إضراباً مفتوحاً عن الطعام تضامناً مع الشيخ عدنان, مشيرين أن الدفعة الأولى من الأسرى الذين بدأوا الإضراب منذ الثاني من فبراير هم: الأسير خليل محمد عواودة, محمد فوزي دراغمة, شاهر عزيز حلاحلة, حسام محمد مطر, والأسير جهاد محمد عبيدو الذي تم قمعه من سجن مجدو على نفحة بسبب إضرابه عن الطعام.

وأضاف الأسرى, أنه من المقرر أن يدخل الإضراب اليوم السبت, الأسير جمعة عبد الله التايه, والأسير فراس حسن أبو الرب. وغداً الأحد الأسير طارق أيوب النتشة, علاء الدين محمد درعاوي, سامي قاسم دراغمة, محمد يوسف المقادمة.

كما انضم أسرى الجهاد الإسلامي في سجن ايشل والبالغ عددهم (28) أسيراً إلى الإضراب عن الطعام, جاء ذلك عبر رسالة سُربت من السجن وتلقت "مهجة القدس" نسخةً عنها اليوم السبت, أفادوا فيها أنهم قرروا خوض إضراب عن الطعام لمدة يومين إبتداءاً من أمس الجمعة واليوم السبت, كرسالة تحذيرية لإدارة مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي تضامناً مع الشيخ المضرب عن الطعام خضر عدنان, مفادها إيقاف سياسة الاعتقال الإداري وإطلاق سراح الشيخ عدنان.

من ناحيتها, ناشدت مؤسسة مهجة القدس كافة المؤسسات الدولية والإنسانية والأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان التابع لها لتحمل مسؤولياتها القانونية والإنسانية للتدخل الفوري والعاجل لدى الاحتلال الإسرائيلي للعمل على إطلاق سراح الأسير عدنان وإنقاذ حياته, خاصةً وأن أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال مُقدِمة على الإنفجار جراء انتهاج إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية سياسات قمعية تعسفية بحق أسرانا البواسل في سجون الاحتلال.

من ناحيتهم، أكد أسرى سجن ايشل لمركز الأسرى للدراسات أن أسرى حركة الجهاد الإسلامى فى سجن ايشل أعلنوا إضرابا تضامنياً لثلاث أيام متتالية بدأت من الخميس  حتى اليوم السبت تضامنا ومساندة للأسير خضر عدنان  المضرب إضرابا مفتوحاً عن الطعام لليوم التاسع والأربعين على التوالى .

وأضاف المركز أن الأسرى هددوا بفتح إضراب مفتوح عن الطعام تضامنا مع الأسير خضر إذا لم تستجب إدارة السجون لمطالبه العادلة، معبرين عن قلقهم على حياته ومحملين إدارة السجون المسؤولية عن مصيره، ومطالبين بالإفراج عنه وإلغاء سياسة الاعتقال الإداري بحقه. وتتمثل هذه الخطوات، بإعادة وجبات الطعام والامتناع عن الخروج للساحة وعدم الخروج للعيادات الطبية.

من ناحيته طالب الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بحملات تضامن واسعة موازية لمعاناة وعذابات الشيخ خضرعدنان والذي وصل ضغطه ل 90 على 45 وقد فقد ما يزيد عن 20 كيلو غرام من وزنه ولم يقوى على القيام ، وبحاله صحية متدهورة .

وطالب حمدونة القيادة الفلسطينية بكل قواها الوطنية والاسلامية وكل المؤسسات الدولية والحقوقية والعاملة فى مجال الأسرى ، ووسائل الإعلام أن تتعامل بمسئولية فى هذه اللحظات وخاصة أن الأسير عدنان قد دخل ا حالة الخطر الشديد .

انشر عبر