شريط الأخبار

الصحة: وفاة ثلاثة مصريين بينهم ضابط وارتفاع عدد الاصابات الى بالقاهرة

12:40 - 03 تموز / فبراير 2012

متظاهرون مصريون يشتبكون مع الامن
متظاهرون مصريون يشتبكون مع الامن

فلسطين اليوم - القاهرة

الصحة: 3 حالات وفاة و1689 مصابًا بالقاهرة ووفاة ضابط جيش

توفي فى الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، الملازم محمد فؤاد عبد المنعم الضابط بالجيش، إثر دهس إحدى سيارات الأمن المركزى له، أثناء قيامها بالرجوع إلى الخلف لتفادى المتظاهرين، أثناء تأمين وزارة الداخلية.

جدير بالذكر أن محمد فؤاد عبد المنعم (24 عاما) ملازم بالجيش بالدفعة 102 حربية سلاح المدرعات، تم نقله إلى مستشفى كوبرى القبة العسكرى، ولقى مصرعه هناك.

في حين أعلن الدكتور عادل العدوى، مساعد وزير الصحة لشئون الطب العلاجى، أن إجمالى حالات الوفاة والمصابين، التى تم حصرها منذ أمس، وصل إلى 3 حالات وفاة، واحدة منهم بالقاهرة بمستشفى شبرا العام، نتيجة اختناق بسبب استنشاق الغازات المسيلة للدموع بكثافة، بالإضافة إلى حالتى وفاة بمحافظة السويس، وكذلك تم حصر 1689 حالة إصابة، منهم 1482 بمحافظة القاهرة، و207 حالات بمحافظة السويس.

 وأوضح "العدوى" أن حالة الوفاة التى وقعت بالقاهرة لا علاقة لها بالحالة التى أعلن عنها المستشفى الميدانى بكنيسة قصر الدوبارة، صباح اليوم، موضحًا أنه لم يتم إبلاغه حتى الآن بتلك الحالة.

 وبالنسبة للمصابين بمحافظة القاهرة، قال "العدوى"، تم إسعاف 835 حالة منهم عن طريق سيارات الإسعاف والفرق الطبية بالميدان، فى حين تم نقل 323 حالة إلى مستشفيات مختلفة، كما تم إسعاف 84 مصابًا فى العيادات المتنقلة والمتمركزة بالقرب من ميدان التحرير، و190 مصابًا بالمستشفى الميدانى، و50 مصابًا بالمستشفى الميدانى بكنيسة قصر الدوبارة.

 وأضاف "العدوى"، أن معظم الحالات هى حالات اختناق نتيجة الغاز المسيل للدموع وجروح وكدمات، لافتًا إلى أن مستشفى المنيرة العام استقبل حالتى إصابة بطلقات خرطوش، إلا أنها إصابات سطحية، وغادرت الحالتان المستشفى بعد تلقى العلاج اللازم.

 من جانبه، أكد الدكتور محمد سلطان، رئيس هيئة الإسعاف المصرية، أن هناك 30 سيارة إسعاف متواجدة بشكل دائم لإسعاف المصابين بميدان التحرير، مشيرًا إلى أنه يتم تعزيز تلك السيارات بسيارات إسعاف إضافية عند تزايد أعداد المصابين وصلت أمس إلى 60 سيارة، إلا أن الوضع الحالى يعد هادئًا نسبيًا بالنسبة للأمس.

انشر عبر