شريط الأخبار

عشر نصائح لنتنياهو .. يديعوت

05:13 - 01 أيلول / فبراير 2012

بقلم: ايتان هابر

1- إرمِ من الديوان كل من يظهر اسمه كثيرا في وسائل الاعلام أو ينشر اسمه في الصحف بحروف أكبر من حروف اسمه (ربما لا يشمل هذا الحالة الاخيرة لنتان ايشل). لأن واحدا كهذا هو على ثقة بأنه رئيس الحكومة الحقيقي وأنك تعمل عنده. لن تستطيع ان تعيد هذا المارد مرة اخرى الى القمقم. واذا كان قد بدأ شخص ما حولك يتكلم بعبارة مثل "قررنا" و"أعلنا" فأقله فورا لأن سائلا عضويا ما قد صعد الى رأسه.

2- أنظر حولك في الديوان فمن كان عنده أجندة سياسية شخصية، أي يريد دخول السياسة مستخدما إياك فأرسله اليوم للحصول على التعويضات التي يستحقها في مكتب محاسب المكتب. ان ظهرك العريض ليس عريضا بما يكفي ليحمل "انتهازيين" آخرين يخادعونك ويتحايلون عليك كي يتقدموا ملليمتر آخر الى داخل السياسة. كان ذات مرة مدير ديوان رئيس حكومة وزع صوره الموقعة "بحب" و"تقدير" و"اجلال" على كل عضو في مركز الليكود. فأين هو اليوم؟ ليس في الليكود. ورئيس الحكومة الذي كان يخدمه آنذاك لم يكن له مدير ديوان.

3-  يمكن لواحد من المحيطين بك على الأقل ان يقول لك الحقيقة دائما والحقيقة فقط، عن كل انسان وكل موضوع وكل شيء. دعه يتكلم بلسان لاذع حتى لو كانت عبارته كسوط. وكل الآخرين حولك هم "خبراء أرصاد"، يتفحصون كل صباح المزاج العام قبل ان تأتي ويقولون لك بالضبط، لكن بالضبط، ما تريد سماعه. كان عند أبي رحمه الله لقب مميز بالايديش لهؤلاء الاشخاص ولن أكتبه هنا أدبا لكنه متصل اتصالا مباشرا بعضو من جسمك تقعد عليه.

4- أؤمر مدير ديوانك ألا يلغي نقاشات وألا يؤجلها وألا يؤخرها في الأساس. واحزُر في نفسك ما الذي يفكر فيه ويقوله عنك شلومو بوحبوط مثلا الذي يخرج في الخامسة صباحا من معالوت في الجليل الى القدس كي يستطيع ان يكون في الثامنة في النقاش في ديوانك – ثم يقال له هناك في القدس ان النقاش قد أُلغي. حاول ان تلتزم بالبرنامج الزمني بالدقيقة وانظر كيف سيصيرون الى احترامك فجأة أكثر فأكثر.

5- لا تتواضع: ليُسموك "بيبي" في البيت. سارة مثلا. أما بالنسبة لجميع الآخرين فأنت "سيدي" أو "رئيس الحكومة". وليست هذه مسألة كرامة خاصة. فكرامة المنصب الجليل هي كرامتنا. ومن ما يزال مع كل ذلك يسميك "بيبي" فانه يقول بعد ذلك باستخفاف خارج المكتب "هو بيبي (طفل صغير) بالنسبة إلي".

6- كف فورا تماما عن ردك البافلوفي لاصلاح العالم كله بعد كل ملاحظة من صحفي. ومما لا داعي له ألبتة ايضا ان تُستعمل عبارة "رئيس الحكومة أمر"، و"أرشد" و"قرر" و"وجه". فاستعمال هذه العبارة يشهد على عدم ثقة بالنفس – ومن ذا يريد ان يكون رئيس حكومته بلا ثقة بالنفس؟.

7- كف في أقرب وقت عن استعمال الكلمات العالية: "رائع"، و"عظيم"، و"فريد في نوعه"، و"المرة الاولى..." فالتاريخ مملوء بناس تحدثوا كثيرا وعملوا قليلا. والى هذا لم يحدث حتى الآن ان ولدت فكرة ابداعية ما في وزارة المالية طوال سنين وعهود. سيُخرجون دائما من الأرشيف الحقائق المرة في رأيك.

8- انتبه جيدا في المباحثات في ديوانك لمن لا يُخرج كلمة من فمه بخلاف التملق الذي لا ينتهي. فهذا الرجل الصامت هو الذي لا يتفق معك وهو الذي سيُسرب مضمون المباحثة.

9- خصص ساعة في الاسبوع للاعتذارات والمصالحات مع كل من تشاجرت معه في الايام الاخيرة. فلم يمت أحد حتى الآن من الاعتذار والمصالحة، وهذا يؤثر تأثيرا مدهشا في الجميع مهما يكونوا متواضعين. سيتحدثون عن اعتذارك بالهاتف الى مئتي شخص آخر على الأقل ويضيفون دائما: "أي رجل عظيم".

10- إبدأ العمل مثل رئيس حكومة. لا تستطيع ان تغير الغد فقد أفسدته حكومات سابقة (لليكود ايضا كما يبدو). إبدأ العمل على ما بعد غد. ربما لا يشكرونك في خيمة من لا يملكون سكنا في بات يام، لكن اولادهم وأحفادهم سيُدخلونك في كتب التاريخ التي سيفتحونها في الجامعات التي ستُفتح لهم.

انشر عبر