شريط الأخبار

قرار المركزية خطير وعبثي

قيادي فتحاوي: ما يجري لفصل قيادات الحركة بغزة أمر خطير وسنسعى لتجاوزه

02:20 - 30 تشرين أول / يناير 2012

دحلان والمشهراوي المفصولان من حركة فتح
دحلان والمشهراوي المفصولان من حركة فتح

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

 استهجن القيادي في حركة فتح صلاح أبو ختله, قرار اللجنة المركزية لحركة فتح، بفصل عضو المجلس الثوري للحركة سمير المشهرواي ومن قبله عضو اللجنة المركزية محمد دحلان قائلاً:"هذه القرارات هي عبث حقيقي في النظام الداخلي للحركة وجاء في توقيت مشبوه لا يخدم الحركة تجاه التحديات المقبلة.

وأوضح أبو ختله في تصريح خاص لـ"فلسطين اليوم الإخبارية" اليوم الاثنين, أن تلك القرارات الخطيرة هي تجاوز لنظام الحركة الداخلي, وهي استمرار لسياسات الاستهداف  تجاه حركة فتح في قطاع غزة وتحديداً بعد الانقسام الفلسطيني منذ عام 2007.

وأكد أن الحركة بصدد اتخاذ محاولات جادة لتجاوز هذه المحنة التي تعودت عليها الحركة في الآونة الأخيرة.

وكانت اللجنة المركزية لحركة فتح قد قررت طرد سمير المشهراوي وفصله من المجلس الثوري لتهجمه وتجنيه وإساءته للحركة, وكان المشهراوي قد هاجم حركة فتح في تصريحات سابقة قبل أسبوعين على قناة العربية وقال:"أن حركة فتح فقدت روحها الكفاحية والنضالية متهما الحركة بأنها تفتقد إلى القيادة والتسبب في فضائح غولدستون ووثائق الجزيرة".

وأكد القيادي أبو ختله أن كل ما يقال هو تحريض ضد قيادة حركة فتح في غزة, وأن الحركة ستجري محاولات لتجاوز هذه المحنة التي تمر بها في هذا الوقت.

فيما أكد الناطق باسم حركة فتح أحمد عساف, : أن مشهراوي تغيب دون عذر عن جلسات ودورات المجلس الثوري لست مرات متتالية, رغم وجوده في الوطن، وكون العضوية في ثاني أعلى هيئة قيادية في حركة فتح هي تنظيمية وليست تشريفية,

وأوضح عساف في تصريحات صحفية أنه وحسب النظام الداخلي للمجلس الثوري للحركة، فإن الغياب لست مرات متتالية يعني الفصل من الحركة، وهذا ما تم.

انشر عبر