شريط الأخبار

إصابة صحفيين بجروح وعشرات المواطنين في مسيرات الضفة

03:31 - 27 تموز / يناير 2012

اصابات في صفوف المواطنين إثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات الضفة
اصابات في صفوف المواطنين إثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات الضفة

رام الله - فلسطين اليوم

 

أصيب ظهر اليوم الجمعة صحفيين والعشرات من المواطنين الفلسطينيين ومتضامنين أجانب في المسيرات السلمية التي تنظم في قرى ومدن الضفة الغربية جراء إطلاق الرصاص وقنابل مسيلة للدموع على المشاركين تنديداً بالاستيطان وجدر الفصل العنصري.

مسيرة بلعين

حيث أصيب مصور صحفي بجروح وعشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد، إثر استنشاقهم للغاز المسيل للدموع  في مسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الفصل العنصري، التي انطلقت هذا الأسبوع تحت شعار 'نعم لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام وفاء للشهداء'.

وأصيب المصور الصحفي مهيب البرغوثي بجروح في كلتا ساقيه برصاص معدني مغلف بالمطاط نقل على أثرها إلى مجمع فلسطين الطبي في رام الله، والعشرات من المواطنين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب بحالات الاختناق الشديد.

مسيرة المعصرة

وفي مسيرة المعصرة أصيب مشاركان بعد قمع قوات الاحتلال لها، والتي جاءت هذا الأسبوع إحياء للذكرى الرابعة لرحيل مؤسس الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جورج حبش.

وقد منع جنود الاحتلال المشاركين في المسيرة من التقدم والوصول إلى جدار الضم والتوسع العنصري، واعتدوا على المشاركين، ما أدى لإصابة مواطنين برضوض هما: محمود موسى (27 عاما) ورافت علاء الدين (23 عاما)، وصفت بالبسيطة .

 مسيرة النبي صالح

أما في مسيرة النبي صالح فقد أصيب مصور صحفي وشاب، برصاص معدني مغلف بالمطاط، وعشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، إثر قمع قوات الاحتلال للمسيرة التي نظمت تنديداً بالاستيطان وجدار الضم والتوسع العنصري.

حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ووابلا من القنابل الغازية والصوتية، باتجاه المشاركين في المسيرة التي جاءت تحت عنوان 'الحرية للأسرى'، تضامنا مع أسرى شعبنا القابعين خلف القضبان، ما أدى لإصابة المصور الصحفي محمد عطية، وشاب آخر، بعيار مطاطي، والعشرات بحالات الاختناق الشديد.

وقد شارك في المسيرات السلمية في قرى ومدن الضفة الغربية متضامنين أجانب ومواطنين من مناطق مجاورة، حيث ردد المشاركون هتافات منددة بالاحتلال وسياساته، والمطالبة بزواله وبتحرير الأسرى وتبييض السجون، وإتمام المصالحة.

مسيرة نلعين

بينما في مسيرة نعلين الأسبوعية فقد أصيب، عشرات المشاركين، إثر قمع الاحتلال للمشاركين.

وكانت المسيرة قد انطلقت بعد صلاة الجمعة, وقد رفع خلالها المشاركون الأعلام الفلسطينية، وهتفوا بشعارات منددة بالاحتلال والاستيطان، وأشعلوا الإطارات المطاطية تعبيرا عن احتجاجهم على إقامة الجدار.

وقد قمع جنود الاحتلال المسيرة بوابل من قنابل الغاز الخانق، مما أدي إلى إصابة العشرات بحالات اختناق

انشر عبر