شريط الأخبار

تقرير أممي: 1100 فلسطيني شردوا خلال عام 2011 نتيجة هدم "اسرائيل" لمنازلهم

04:42 - 26 تموز / يناير 2012

وكالات - فلسطين اليوم

 ذكر تقرير لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة التابع للأمم المتحدة، أن نحو 1100 فلسطين أكثر من نصفهم من الأطفال، تعرضوا للتشريد خلال عام 2011 نتيجة قيام قوات الاحتلال بهدم منازلهم، بزيادة نسبتها أكثر من 80 % بالمقارنة بالفلسطينيين الذين تعرضوا للتشريد في عام 2010.

وأضاف التقرير الشهري للمكتب الذي نشره المركز الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة اليوم، أن هناك 4 آلاف و200 فلسطيني آخرين تأثروا من جراء هدم مؤسسات ومبان لها صلة بسبل عيشهم. وأشار مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الاراضى الفلسطينية الى قيام قوات الاحتلال بهدم 622 مبنى يمتلكها فلسطينيون، بزيادة قدرها 42 % بالمقارنة بعام 2010، من بينها 222 منزلا و170 حظيرة حيوانات ومدرستين ومسجدين، أحدهما تعرض للهدم مرتين متتاليتين.

كما بلغ عدد صهاريج تجميع مياه الأمطار التي تم تدميرها خلال عام 2011، 46 صهريجا، بما يزيد على ضعف عدد صهاريج المياه التي تم تدميرها العام الماضي.

 وأضاف المكتب أن هناك نحو 93 ألف فلسطيني من المقيمين فى القدس الشرقية في منازل بدون تراخيص، يعانون من خطر التعرض للإبعاد، مشيرا إلى أن أكثر من 60 % من المباني المملوكة لفلسطينيين والتي تعرضت للهدم خلال عام 2011، تم منح الأراضي المقامة عليها لبناء مستوطنات.

انشر عبر