شريط الأخبار

كيف تصل المعلومات السرية لمخابرات الاحتلال؟

01:43 - 24 تموز / يناير 2012

غزة - فلسطين اليوم

تختلف الآلية التي يتم من خلالها تسرب الأسرار للعدو, فتارة تكون بشكل ارادي وتارة أخرى غير ارادي وفي أغلب الأحيان تتسرب بطرق لا يعي لها بالاً الكثير من رجال المقاومة.

لانكشاف الأسرار أسباب كثيرة, ولكن هذه الأسباب نوعين, حيث أن المعلومات التي تخرج من الشخص وتصل للعدو أو لغير المعنيين, إما أن تخرج بصور ارادية أو لا ارادية.

1- ارادي ويقصد بها : أن الشخص قصر بالأخذ بالأسباب أي كان نوع هذه الأسباب, وأنه بإمكانه لو بذل جهد أكثر, أو اتخذ احتياطات أكثر أن يمنع خروج المعلومة.

(وهذا النوع له عدة أصناف فقد يكون الشخص قاصد إخراج المعلومة أو غير قاصد, أو تخرج نتيجة ضغط يتعرض له الشخص).

2- لا ارادي : حيث يتخذ الشخص كافة الاحتياطات والأسباب التي من شأنها أن تمنع خروج المعلومة, ولكن قدر الله نافذ.

الأسباب الارادية : وهي عدة أنواع :

•        أسباب كشف الأسرار ارادياً بغير قصد:

أي أنه كان بإمكان الشخص أن يعمل على عدم خروج المعلومة ومن هذه الأسباب:

1- الاهمال : نتيجة التهاون في الاجراءات التي من شأنها أن تحافظ على المعلومات, كأن لا يخفي الوثائق جيداً أو يقصر في اتخاذ التدابير والإجراءات التي من شأنها المحافظة على المعلومات كعدم القيام بإجراءات كشف التعقب أثناء الذهاب للمهمة.

2- قلة الخبرة وقلة التجربة : وبالتالي لا يقدر أن الخصم يبذل كل جهده للحصول على أي معلومة.

3- البساطة إلى حد السذاجة : مما يجعله سهل الاستفزاز أو الاستدراج وبالتالي يعطي المعلومة ليدافع عن التنظيم أم من يذمه أو ليؤكد كلام من يمدح التنظيم .

4- الغفلة والنسيان : قد ينسى بعض الوثائق دون اخفاء أو نسيها في مكان عام أثناء تنقلاته وقد تصيع منه.

5- العاطفية الزائدة عن الحد: حيث أن بعض العناصر يكون متحمساً للعمل, فيوجه بعض الانتقادات للمقاومة, فيقوم المسئول بدوره بإفشاء بعض الأسرار من أجل تطييب خاطر العنصر ورفع معنوياته.

6- المشورة في غير مكانها : حيث أن الشخص يستشير بعض الأشخاص غير المعنيين في العمل وبالتالي يطلعهم على معلومات ليس من حقهم الاطلاع عليها وليس من صلاحيته اطلاعهم عليها.

الأسباب كشف الأسرار بشكل ارادي وبقصد:

1- الضعف النفسي : حيث يؤثر على قناعة الشخص وذلك حسب مصلحته الشخصية, حيث أنه يمكن أن يساوم على المعلومات, وبالتالي يعطيها للعدو مقابل مصالح شخصية.

2- الفضولية : تدفع الشخص إلى الاستزادة من المعلومات وبالتالي عدم القدرة على المحافظة عليها.

3- الأمراض النفسية (حب الظهور, العجب , الكبر , الرياء, الخجل , الجدل , المراء, الغضب,....) وهذه الأمر تدفعه إلى أن يعطي المعلومات للمباهاة بمعرفته ومعوماته, أو خجلاً من الشخص المقابل,..

4- الخوف : الذي يكون فوق العادة مما يجعله يبوح بالأسرار نتيجة التهديد.

5- الثرثرة: وهي من أسوء العادات التي يصعب تغييرها.

انشر عبر