شريط الأخبار

لجنة الأسرى تؤكد على حتمية انتصار أسرى الحرية

04:06 - 23 تموز / يناير 2012

فلسطين اليوم - غزة

أكدت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات في قطاع غزة على حتمية انتصار الأسرى والمعتقلين في سجون الإحتلال الإسرائيلي حيث أنهم أسرى حرية ولا بد أن يبزغ ضوء الفجر ولو بعد حين .

وقال بسام حسونة عضو اللجنة المركزية لحزب فدا في كلمته التي ألقاها باسم لجنة الأسرى خلال الإعتصام الأسبوعي الذي ينظمه أهالي الأسرى بمقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر والذي جاء متزامنا مع خيمة الإعتصام التي أقامتها لجنة الأسرى ومؤسسة مهجة القدس تضامنا وإسنادا للأسير خضر عدنان الذي يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم السابع والثلاثين وتنديدا باختطاف قوات الإحتلال الإسرائيلي لأعضاء البرلمان وقادة ورموز الشعب الفلسطيني بأنه آن للمجتمع الدولي أن يعمل لتشكيل لجان تحقيق دولية في جرائم الإحتلال ضد الأسرى.

وأضاف حسونة في كلمته بأن الإحتلال الإسرائيلي أوغل في تحديه للعالم وللقانون الدولي والإنساني وعلى المؤسسات والمنظمات الدولية والإنسانية أن تعمل من أجل فضح جرائم الحرب الإسرائيلية في محكمة لاهاي وعلى المجتمع الدولي والبرلمان الأوروبي ومنظمة الصحة العالمية والمجلس الدولي لحقوق الإنسان والأمم المتحدة الإعلان عن إسرائيل كدولة عنصرية تتصرف وكأنها فوق القانون . 

وأشار حسونة إلى عنصرية سياسة الإختطاف والإعتقال والإعتقال الإداري الذي يمارسه الإحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى في إشارة لوضع الأسير خضر عدنان الذي يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم 37 على التوالي تحديا وتنديدا بسياسات إسرائيل إلى جانب قيام الإحتلال بممارسة جرائم حرب واختطاف طالت النواب والرموز وأعضاء البرلمان ورئيس المجلس التشريعي وكافة قيادات الشعب الفلسطيني ما يدعو لوقفة جادة من قبل المجتمع الدولي لتوفير حماية دولية للأسرى وإنقاذهم .

ودعت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة الصليب الأحمر والقانون الدولي لحماية النصوص الإنسانية التي يرفعونها شعارا من الممارسات والإنتهاكات والجرائم الإسرائيلية في إشارة إلى قيام الإحتلال باقتحام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة القدس واختطاف النواب المعتصمين والمهددين بالإبعاد.

انشر عبر