شريط الأخبار

غداً مسيرة والأربعاء زراعة أشجار والخميس مهرجان والجمعة صلاة أمام الصليب الأحمر بغزة

الإعلان عن سلسلة من الفعاليات تضامناً مع الأسير القائد عدنان

11:54 - 23 تموز / يناير 2012

سلسلة من الفعاليات تضامناً مع القائد الأسير خضر عدنان
سلسلة من الفعاليات تضامناً مع القائد الأسير خضر عدنان

غزة - فلسطين اليوم

أعلن مسئول مهجة القدس للأسرى والشهداء التابعة لحركة الجهاد الإسلامي ياسر مزهر, أن المهجة ولجنة القوى الوطنية والإسلامية للأسرى ستعقد سلسلة من الفعاليات التضامنية مع الشيخ القائد الأسير خضر عدنان المضرب عن الطعام لليوم 37 على التوالي الأسبوع الحالي.

وقال مزهر لمراسل "فلسطين اليوم الإخبارية", اليوم الاثنين, إن المهجة أقامت خيمة اعتصام دائمة تضامناً مع الشيخ خضر عدنان أمام مقر الصليب الأحمر منذ التاسع عشر من يناير, مؤكداً بأن هذه الخطوة جاءت عندما دخل الأسير خضر مرحلة الخطر الشديد لإضرابه عن الطعام.

وأضاف, إن يوم غد الثلاثاء سيشهد مسيرة حاشدة من مفترق السرايا بمدينة غزة إلى مقر الصليب الأحمر أما يوم الأربعاء سيشهد زراعة لأشجار الزيتون على مقابر الشهداء للحركة الأسيرة في مقبرة الشهداء بينما الخميس سيكون مهرجان الوفاء للشيخ خضر عدنان تنظمه مؤسسة مهجة القدس وحركة الجهاد الإسلامي سينظم أمام مقر الصليب الأحمر أما في يوم الجمعة سيشهد الصلاة الثانية للجمعة أمام الصليب الأحمر تضامناً مع الشيخ القائد الأسير خضر عدنان.

وقال إن الأسير عدنان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 37 على التوالي وهو ما أدى لانخفاض وزنه إلى 20 كيلو, مطالباً, جماهير شعبنا الفلسطيني إلى هبة للتضامن مع الأسير خضر عدنان الذي يخوض معركة الأمعاء الخاوية ليس عن نفسه فقط بل عن جميع الأسرى الأبطال خاص أسرى الاعتقال الإداري.

بينما قال الأسير خضر عدنان من عزله في مستشفى سجن الرمله وفي يومه 37 من إضرابه بأنه مستمر في خطوته حتى الإفراج ، جاء حديث الأسير "خضر عدنان" خلال زيارة قامت بها محامية نادي الأسير لمستشفى سجن الرمله التي  وصفت بأن الأسير يتمتع بمعنويات عالية جدا ومصمم على المضي بخطوته حتى النهاية وهي الإفراج عنه.

وأكد الأسير "خضر عدنان" بأنه يعتمد على الماء في إضرابه ويرفض أن يتناول أية سوائل أخرى حتى الملح يرفض أن يتناوله كما يرفض أن يخضع للفحص الطبي كخطوة تصعيديه من جانبه وأوضح الأسير أن خطوته جاءت بعد الإساءة التي تعرض لها أثناء التحقيق معه وقد بدأ هذه الخطوة بشكل فردي بعد أن تم اعتقاله والتحقيق معه وعزله بشكل فردي.

وطالب الأسير "خضر" جميع المحامين والمؤسسات الحقوقية التي قامت بزيارته بأن يحضروا جلسة تثبيت الحكم الإداري في المحكمة العسكرية الإسرائيلية والتي ستعقد يوم 30 \1\2012 .

كما طمأن الأسير ذويه وزوجته خلال رسالة وجهها لهم، مطالباً إياهم بالصبر والصمود حتى يحقق  مطلبه الأساسي وحقه.

وكان  الأسير "خضر" والذي اعتقل في تاريخ 17\12\2011  قد تعرض لتعذيب الوحشي والذي دفعه للإضراب عن الطعام والكلام كخطوة تصعيديه والذي رفع شعار" كرامتي أغلى من الطعام والشراب وحريتي أثمن وجوعي حق لي".

انشر عبر