شريط الأخبار

الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه من استمرار الاستيطان الصهيوني

08:45 - 21 حزيران / يناير 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أبدى الاتحاد الأوروبي "قلقه" إزاء مواصلة الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية، مطالباً بأن يتم "الحفاظ" على "قابلية الحياة" لحل الدولتين، وفق ما ورد في مسودة إعلان وزاري حصلت عليه وكالة "فرانس برس".

وجاء في مسودة النص المتوقع إقراره غداً، من جانب وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي أنه نظرا إلى "التطور المقلق على الأرض عام 2011، خصوصا في ما يتعلق بالمستوطنات، يجدد الاتحاد الأوروبي تأكيد التزامه لصالح حل الدولتين".

وأضافت المسودة: "يجب الحفاظ على قابلية حل الدولتين للحياة"، داعيةً الإسرائيليين والفلسطينيين إلى "إظهار التزامهم لصالح حل سلمي".

وكانت تقارير داخلية أعدها دبلوماسيون أوروبيون وتم تسريبها مؤخرا عبر الصحافة اتهمت (إسرائيل) بـ"التقويض المنهجي للوجود الفلسطيني في القدس من خلال التوسيع المستمر للمستوطنات".

وأعلنت (إسرائيل) القدس عاصمتها "الأبدية والموحدة" في حين يسعى الفلسطينيون إلى إقامة عاصمة دولتهم في المدينة.

ويعتبر الاتحاد الأوروبي كما مجمل المجتمع الدولي شرق القدس أرضاً محتلة، ويعتبر الأعمال الاستيطانية فيها غير شرعية بنظر القانون الدولي.

وفي تقرير "سري" آخر، يعتبر الاتحاد الأوروبي أن الاستيطان والقيود المفروضة على الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة تنسف قابلية الدولة الفلسطينية المستقبلية للحياة.

انشر عبر